المحتوى الرئيسى

فيديو .. توتي "المستفز" يحتفل بدربي الأحلام وعيد زواجه

03/13 22:21

وصف فرانشيسكو توتي قائد روما تسجيل هدفين والفوز على لاتسيو في دربي العاصمة الإيطالية بالحلم، في الوقت الذي أقر فيه مدرب الفريق الخاسر بأن استفزازات لاعب الوسط المخضرم مهدت لسقوط لاعبيه. وافتتح توتي التسجيل من تسديدة بعيدة قبل أن يحسم اللقاء من ركلة جزاء. وأحرز اللاعب صاحب الـ35 عاما هدفيه في الشوط الثاني، وهي المرة الأولى التي يسجل فيها توتي هدفين في مباراة دربي واحدة. وقال توتي عقب اللقاء: "إنه دربي الأحلام، ولقاء دائما رغبت في خوضه. الفوز على لاتسيو بهدفين من توقيعي هو أمر رائع". وتابع "فليقل الناس ما يريدونه عني، ولكنني لا أستسلم أبدا. سعادتي مضاعفة للتسجيل مرتين في شباك لاتسيو اليوم". ويواجه توتي بعض الانتقادات في الفترة الأخيرة التي زاد فيها وزنه وبدا غير لائق لخوض المباريات أساسيا تحت قيادة المدرب السابق كلاوديو رانييري. وأضاف "أود إهداء الهدفين إلى زوجتي، التي تحتفل معي الآن بعيد زواجنا التاسع". مونتيلا وجاء فيتشينزو مونتيلا زميل توتي السابق ليشغل منصب المدير الفني، ولكنه وضع قائد الفريق على مقاعد البدلاء أمام شاختار دونتسك في دوري الأبطال الأسبوع الماضي قبل أن يمنحه مكانا أساسيا في الدربي. توتي يحتفل بأول ثنائية في الدربي مع جمهوره وأشاد مونتيلا – الذي يعد الوحيد في تاريخ دربي روما الذي يسجل أربعة أهداف في لقاء واحد – بأداء توتي ظهر الأحد. وأوضح "من السهل التعرف على ما إذا كان لائقا بدنيا أم لا. دائما سيلعب حينما أرى أنه جاهز، وسنظل متمسكين بقائدنا دائما". وعبر توتي في الوقت نفسه عن سعادته بتولي مونتيلا قيادة الفريق "لأن بإمكان الجميع رؤية إصرار الفريق على تحقيق الفوز منذ حضوره". وتعاقد روما مع مونتيلا لتولي أمور الفريق بصفة مؤقتة، قبل أن ترد أنباء من العاصمة الإيطالية تشير إلى إمكانية منحه عقد طويل الأمد في حال استمرار ارتفاع منحنى أداء الفريق. استفزازات وفي المعسكر الأخر، يعتقد إدي ريجا المدير الفني للاتسيو إن توتي نجح في استفزاز لاعبيه وإخراجهم من أجواء المباراة. وتابع ريجا "العاصمة تتوقف في يوم الدربي، والمباراة كانت متكافئة حتى افتتح توتي التسجيل من تسديدة بعيدة". وأوضح "بعدها بدأ توتي في القيام ببعض الاستفزازات التي وقع لاعبونا ضحية لها. كان الخطأ هو الاستجابة لهذه الخدع المعروفة". ريجا نفسه تفاعل مع استفزازات توتي وأضاف "توتي يمتلك الخبرات الكافية لتعطيل اللعب وإبطاء إيقاع المباراة حينما يكون متقدما. إنه ماهر جدا في مثل هذه الأمور". النتيجة لم تغير كثيرا من موقف الفريقين في الجدول، إذ ظل لاتسيو خامسا برصيد 51 نقطة وروما سادسا ولكن برصيد 49 نقطة. "الهزيمة قاسية ولكن الموسم لم يصل إلى خط النهاية بعد" هكذا اختتم ريجا. الهدف الأول الهدف الثاني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل