المحتوى الرئيسى

الهروب من أسفل الترتيب مطمح تادلة والحسيمة والجديدة

03/13 16:47

الرباط - خاص (يوروسبورت عربية) يستضيف شباب الريف الحسيمي صاحب المركز الثالث عشر في الترتيب العام بـ19 نقطة، بملعب ميمون العرصي فريق المغرب التطواني المتواجد في المركز التاسع بـ25 نقطة بحثا عن نتيجة الفوز للهروب من جحيم أسفل الترتيب. وتلقى الفريق الحسيمي هزيمة الجولة الماضية أمام متذيل الترتيب تادلة عجلت برحيل المدرب عبد القادر يومير وتسلم المهمة المدرب المساعد الركراكي في انتظار التعاقد مع مدرب جديد. وتبدو مهمة الركراكي صعبة في ظل الظروف التي يعيشها الفريق الريفي والتي جعلته أحد المرشحين للعودة للقسم الثاني رغم توفره على ترسانة بشرية جيدة بقيادة الحارس الدولي باكي، لكنه لم يستطع أن يحقق نتائج جيدة وتعرض لعدة هزات حكمت عليه بالتواجد ضمن طابور مؤخرة الترتيب. ولن تكون المهمة سهلة لتحقيق الفوز على حساب فريق المغرب التطواني الذي تألق الجولة الماضية وهزم أولمبيك خريبكة 2-صفر ويطمح في تحقيق فوز جديد يعبر به إلى بر الأمان مبتعدا بشكل كبير عن صراع مؤخرة الترتيب. تادلة في مهمة انتحارية بالعيون يرحل متذيل الدوري المغربي الممتاز شباب قصبة تادلة (14 نقطة) إلى ملعب الشيخ لغضف بالعيون لمواجهة شباب المسيرة الثامن في الترتيب (26 نقطة) في مهمة انتحارية هدفها العودة بثلاث نقط وإحياء آمال البقاء بالدوري الممتاز. وحقق الفريق التدلاوي في المقابلات الثلاث الماضية فوزين وهزيمة مكناه من الاقتراب من عدة فرق وإنعاش آمال البقاء بعدما كان قد بدأ يعد العدة للعودة من حيث أتى الموسم الماضي. لكن المهمة بالعيون لن تكون سهلة في ظل رغبة الفريق المحلي في العودة لسكة الانتصارات حيث حصد في مقابلاته الخمس الأخيرة أربع نقط فقط جعلته أقرب لصراع النزول بعدما كان قريبا من فرق الصدارة. ويطمح الفريق الصحراوي لاستغلال وضعية منافسه المتأخرة لتحقيق الفوز والابتعاد عن هموم صراع أسفل الترتيب والذي ذاقه الفريق مرارا في السنوات الأخيرة. الجديدة ترحل لمواجهة الفتح بحثا عن الدفء يحتضن مركب الأمير مولاي عبد الله بالرباط لقاءا بين فريقين يلعبان الأسبوع القادم منافسات كأس الكاف، ويبحثان خلال لقاء الدوري عن نتيجة ترفع معنويات لاعبهما قبل الموعد الأفريقي. ويبدو فريق الدفاع الحسني الجديدي الضيف أحوج لنقط اللقاء طالما أنه يتواجد في المركز الثاني عشر بـ21 نقطة، ومنتش بفوز مهم في الجولة الماضية على المتصدر الرجاء البيضاوي. ويبحث الفريق الدكالي الذي أصبحت تديره لجنة مؤقتة تسييريا وتقنيا على تحقيق فوز ثاني يبعده عن فرق المؤخرة، ويقربه من وسط الترتيب، ويقوي عزيمة لاعبيه قبل الموعد الأفريقي. ويسعى الفتح الرباطي بطل كأس الاتحاد الأفريقي للفوز الأول له خلال مرحلة الإياب حيث حصد 4 تعادلات وهزيمة كانت في الجولة الماضية أمام المغرب الفاسي، ولا يطمح في ثانية على التوالي تكون نتائجها النفسية وخيمة على لاعبيه قبل بداية المشوار الأفريقي دفاعا عن لقبه.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل