المحتوى الرئيسى

تأجيل نظر قضية عمارة الموت بالإسكندرية إلى مايو المقبل

03/13 21:15

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live'; قررت محكمة جنايات الإسكندرية الاستماع إلى شهود الإثبات في قضية عمارة لوران في 8 مايو المقبل، حيث يعاد محاكمة مالكة العقار، بعد تمكن الشرطة الدولية من القبض عليها وإعادتها للبلاد في نوفمبر الماضي، والتي صدر ضدها عقوبة بالسجن لمدة 17 عاما بتهمة القتل الخطأ.وتعاد محاكمة مالكة العقار "هانم العريان" بمحكمة جنايات الإسكندرية أمام الدائرة السادسة، برئاسة القاضي أحمد مريكب وعضوية سمير عبد السميع وجورج راشد، بعد صدور حكم جنائي ضدها غيابيا خلال فترة تواجدها خارج البلاد بالسجن لمدة 17 عاما، على خلفية انهيار عقار تملكه بمنطقة لوران راح ضحيته 36 شخصا. وتعود وقائع القضية إلى ديسمبر 2007، حيث انهار عقار سكنى بمنطقة لوران شرق الإسكندرية، ونتج عنه وفاة 36 شخصا وإصابة آخرين، على إثر ترميمات بالطابق الأول بالعقار أدت إلى ميله فجأة ثم انهياره بالكامل على السكان والعمال وتسبب في تصدع وانهيار أجزاء أخرى بالعقارات المجاورة له.واستمرت عمليات الإنقاذ وانتشال الضحايا والجثث من تحت الأنقاض عدة أيام بمشاركة أكثر من 50 ضابطا و150 فردا من رجال الحماية المدنية بالإسكندرية. وأدى انهيار العقار إلى إحداث تلفيات بأربعة عقارات مجاورة وملاصقة له، وكسر ثلاثة أعمدة بأحد هذه العقارات، ما أدى إلى قرار بإخلائه حرصا على سلامة سكانه، وتبين من التحقيقات التي أجريت بعد انهيار العقار قيام مهندس ومقاول ببعض أعمال الترميم بالطابق الأول بالعقار.كما أثبتت التحقيقات قيام مالكة العقار ببناء العقار عام 1982 بدون ترخيص وصدور عدة قرارات ترميم وإزالة للأدوار المخالفة بالعقار لم يتم تنفيذها؛ حيث أثبتت المعاينات المبدئية للجنة الهندسية لأنقاض العقار عدم احتوائه على كمية كافية من حديد التسليح ووجود غش في مواد البناء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل