المحتوى الرئيسى

36 مليوناً يستفتون على تعديلات الدستور وتعذر مشاركة المصريين في الخارج

03/13 16:22

القاهرة - أميرة فودة أكد عضو لجنة التعديلات الدستورية المصرية، المحامي صبحي صالح، أن 36 مليونا يحق لهم الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وأن اللجنة وضعت ضمانتين رئيسيتين لإنجاح الاستفتاء بالرقم القومي وإتاحة الفرصة للناخبين بالتصويت في أى مكان داخل مصر، أبرزهما استخدام الحبر الفسفوري. وقال صالح لـ"العربية.نت" إن إجمالي أعداد المسجلين في الجداول الانتخابية والمستقاة من الرقم القومي هو 45 مليون مصري. وأشار إلى أن 9 ملايين مصري من المقيمين في الخارج من إجمال أعداد من يحق لهم التصويت لن يتمكنوا من المشاركة في الاستفتاء حتى لو كانوا يمتلكون بطاقات الرقم القومي، وذلك لعدم وجود آلية حالية تمكّنهم من التصويت، وبالتالي يصبح إجمالي المصريين الذين يحق لهم المشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية 36 مليوناً، أي أقل من نصف أعداد المصريين بقليل. وأوضح صالح أن الأزمة ليست في القانون لأنه يسمح بالفعل بتصويت المصريين المقيمين في الخارج، ولكن في الواقع الفعلي، يتعذر تشكيل لجان خارج مصر. وأكد أن هناك ضمانتين أساسيتين لإنجاح سير عملية التصويت وعدم تكرار صوت الناخب: أولهما الحبر الفسفوري حيث سيتم التوصيت ببصمة الناخب طبقاً لرقمه القومي، والضمانة الثانية سوف تتحقق من خلال أخذ بيانات بطاقة الرقم القومي للناخب، حيث قام الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بعمل مركز لتجميع المعلومات الخاصة بالناخبين لضمان عدم تكرار التصويت. وقال عضو لجنة التعديلات الدستورية إنه تم الانتهاء من إعداد الجداول الانتخابية بواسطة الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بالتنسيق مع مصلحة الأحوال المدنية وتحت إشراف اللجنة القضائية المنوط بها الإشراف على الاستفتاء برئاسة المستشار محمد عطية، نائب رئيس مجلس الدولة. وأوضح صالح أن هناك أربع فئات ممنوعة من ممارسة الحياة السياسية وبالتالي ممنوعين من التصويت وهم: القضاة ورجال الشرطة والجيش وأصحاب السوابق الجنائية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل