المحتوى الرئيسى

وقفة احتجاجية لأهالي ميت غمر.. ويطالبون بمحاسبة غالي

03/13 11:51

شهدت مدينة المنصورة مظاهرة حاشدة صارخة بسرعة عودة رجال الشرطة إلي الشوارع وضرورة عمل أقسام الشرطة بالكفاءة المعتادة عن رجال الأمن.كان علي رأس المظاهرة الدكتور محمد غنيم رائد زراعة الكلي في العالم وشباب ثورة 25 يناير واللواء عادل مهنا مدير أمن الدقهلية واللواء سعيد عمارة مدير المباحث الجنائية والعميد فتح الله حسني رئيس المباحث الجنائية ومجموعة كبيرة من ضباط الشرطة ورددوا "الشرطة والشعب إيد واحدة" وطافت المظاهرة الميادين والشوارع الرئيسية بالمنصورة.نظم أكثر من 1000 مواطن من قرية أتميدة وبعض القري بميت غمر وقفة احتجاجية أمام ديوان عام محافظة الدقهلية مطالبين بتخفيض أسعار أراضي  أملاك الدولة المسندة لهم عن طريق" روك الاهالي" والذي يمتد لأكثر من سبعين عاماً وتتوارثه الاجيال. ولا يعتبر أرضاً لأملاك الدولة. ولكن بقرار سابق لمحافظة الدقهلية قام بضم هذه الاراضي إلي مسجل 8 أملاك بالوحدات المحلية. ومنذ هذا التوقيت في عام 2005م والاهالي تشعر بالظلم باعتبار قرار المحافظ قراراً يخصهم وحدهم دون باقي المحافظات المماثلة في هذا الحالات.يقول مختار نصر الحسيني ورضا بكر مصطفي عن الاهالي كنا نعيش بأمان علي هذه القطع التي تم بناؤها منذ عشرات السنين وكنا لا نتعامل مثل أراضي أملاك الدولة إلي ان صدر القرار واصبحت آلاف الأسر مهددة بالطرد من مساكنها لعدم استطاعة أي فرد قيمة شراء هذه الأراضي. واليوم نطالب بإلغاء القرار أو حصر هذه الاراضي وشراؤها بالنظام المتبع لأراضي املاك الدولة بعيداً عن الاسعار المبالغ فيها التي تصل إلي 150 جنيها للمتر الواحد بالقري النائية.افترش الاهالي سلالم وطرقات ديوان المحافظة مع العديد من الفئات الاخري التي تطالب بالتعيين أو الاعادة أو استلام أراض زراعية.طالبوا بمحاسبة وزير المالية السابق د. يوسف بطرس غالي لانه اراد تحصيل ضرائب منهم عن 30 سنة ماضية.. تصل إلي 200 ألف جنيه علي كل فرد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل