المحتوى الرئيسى

   13-03-2011   بقرار رسمي: عودة المذيعات المحجبات إلى شاشة التليفزيون المصري

03/13 11:48

القاهرة- في واحدة من انجازات ثورة 25 يناير التي دعت إلى العدالة والحرية، زفت قناة العربية مفاجأة سارة، وهي موافقة اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري على عودة المذيعات المحجبات إلى الظهور مجدداً على شاشته بعد سنوات من الغياب.وكان رئيس قطاع القنوات الإقليمية عادل معاطي، قد تبنى فكرة السماح للمذيعات المحجبات بالظهور على الشاشة وتقديم البرامج دون حساسية مما دفع رئيس الاتحاد د. سامي الشريف والمشرف عليه اللواء طارق مهدي لاتخاذ القرار رسميا. ورحب العديد من الإعلاميين بالقرار واعتبروه بمثابة اعتذار لأكثر من 37 مذيعة محجبة تم منعهن من الظهور على مختلف قنوات التليفزيون المصري، كما اعتبروه تصحيحاً للمسار الإعلامي.وقالت الإعلامية المحجبة لمياء فهمي عبدالحميد: إن القرار انتصار للمذيعة المحجبة، مؤكدة مدى الظلم الذي تعرضن له طيلة سنوات المنع، مشيرة أيضاً إلى أن الإعلامية المحجبة شأنها شأن أي إعلامية أخرى تقوم بدور محوري في إدارة الحوار وتوضيح الرؤى بين ضيف البرنامج وبين المتفاعلين من الجمهور وليست أقل كفاءة من غيرها، مشددة على أن الشاشة والجمهور هما الحكم.ووصفت الإعلامية سهير شلبي، قرار عودة المذيعات المحجبات إلى التليفزيون المصري بالعادل، وأنه جزء من تصحيح المسار الإعلامي الذي شابته أخطاء كثيرة خلال السنوات الماضية، مثل افتقاد العدالة في الأجور والاستعانة بمذيعات من الخارج رغم كفاءة العاملات بالتليفزيون الحكومي، بالإضافة بالطبع إلى خفض سقف الحرية.وأضافت أنها لا تعلم السبب وراء منع المذيعات المحجبات من العمل، مؤكدة أن الحجاب لا يعني "صبغة دينية" كما كان يصفه البعض بقدر كونه جزءاً من مكون المرأة المصرية.ورفضت شلبي التضييق على المذيعات المحجبات أو وضعهن في أعمال إدارية ما دامت لديهن الكفاءة والتمكن من أصول المهنة، مشيرة أيضاً إلى أنه لا ينبغي أن يقتصر أداء المذيعات المحجبات على البرامج الدينية، ودعتهن أيضاً إلى تقديم برامج اجتماعية وثقافية وإخبارية.المصدر: صحف ووكالات

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل