المحتوى الرئيسى

   13-03-2011   عمرو واكد يبرر رفضه لتعديل المادة الثانية للدستور  هبة أيوب :

03/13 13:53

أكد الفنان عمرو واكد ان ما يواجهه الآن الرئيس السابق محمد حسني مبارك من هجوم واتهامات ما هو إلا نتيجة لأفعاله وتصرفاته خلال الثلاثين عاماً الذي قام خلالها بتولي حكم مصر.وقال واكد خلال تواجده ببرنامج "الحياة اليوم" على شاشة قناة "الحياة" الفضائية: "الله -عز وجل- سلط الرئيس السابق حسني مبارك على نفسه، لأن معاندته لشعبه وظلمه وعدم حكمته في معالجة الفساد أسفر عن هذه الثورة العظيمة التي أدت إلى تنحيه عن السلطة وإذلاله وخضوعه للمحاكمة هو أسرته في قضايا فساد"وتابع واكد: "ثورة 25 يناير أنهت حياة مبارك السياسية تماما، كما أنها قضت على تاريخه العسكري الذي لن يتذكره أحد، رغم أن الرئيس السابق شارك في حرب أكتوبر وكان من مقومات النصر".واتهم واكد الإمبريالية الأمريكية الصهيونية بالوقوف وراء الفساد الذي شهدته مصر والمنطقة العربية، من خلال وقوفهم وراء نظام مبارك الفاسد وباقي الأنظمة العربية الفاسدة، من خلال إشعال الفتن الطائفية بين المسلمين والمسيحيين في مصر، وبين السنة والشيعة في العراق، من أجل خلق فرصة للتدخل في شئون الدول الداخلية للحفاظ على المصالح الأمريكية والإسرائيلية في المنطقة العربية.وأعلن واكد رفضه للتعديلات الدستورية التي أقرتها لجنة التعديل، والذي من المقرر ان يتم استفتاء المصريين عليها يوم السبت القادم الموافق 19 مارس الحالي.وبرر واكد رفضه بضرورة وضع دستور جديد للبلاد وعدم الاكتفاء بترقيع الدستور القديم خاصة وان كان يوجد أكثر من 40 مادة تطلب التعديل.كذلك رفض واكد تغيير المادة الثانية من الدستور في الوقت الحالي، لأنها مادة تحمل قدراً كبيراً من الحساسية وسيتسبب إلغاؤها في فتنة كبيرة بين المسلمين والمسيحيين. وأشار واكد إلى ان إقامة الانتخابات البرلمانية في الوقت الحالي خطأ كبير، محذراً من ان الحزب الوطني والإخوان المسلمين هما من سيسيطران على مقاعد البرلمان باعتبارهما اكبر قوتين في الوسط السياسي حالياً.وعن سبب مشاركته في مظاهرات 25 يناير، أكد واكد ان إحساس الغضب يسطر عليه كلما يتذكر ان هناك 40 مليون مصري تحت خط الفقر، يتعرضون يومياً للقهر والفقر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل