المحتوى الرئيسى

مشاعر يأس وخوف في اليابان بعد الزلزال والتسرب النووي

03/12 23:22

فوكوشيما (اليابان) (رويترز) - تجمع الناجون من الزلزال المدمر الذي ضرب اليابان وأمواج المد العاتية (تسونامي) في الملاجئ وخزنوا الامدادات يوم السبت في الوقت الذي قام فيه عمال الانقاذ بأعمال بحث على الساحل الذي لحق به الدمار وأغرقت المياه منازله وجرفت السيارات والقوارب.وأظهرت لقطات من الجو مباني وقطارات متناثرة مثل لعب الاطفال بعد أن اجتاحت الامواج الشاهقة العاتية مناطق حول مدينة سينداي الاشد تضررا على بعد حوالى 130 كيلومترا من مركز الزلزال.وقالت كومي أونوديرا وهي فنية تركيبات أسنان (34 عاما) ان "كل شيء أصبح صعبا للغاية الان." ويبلغ عدد سكان سينداي التي تعرف باسم "مدينة الاشجار" وتوجد بها براكين خاملة مليون نسمة.وأضافت أونوديرا أن المعاناة التي عاشتها في ليل الخميس كانت "شبيهة بمشهد من فيلم كوارث."وأوضحت "كان الطريق يتحرك صعودا وهبوطا مثل موجة (في بحر). كانت الاشياء تحترق والثلج يتساقط.. (شيء يجعلك) تشعر حقا بقيمة ما تعيشه في حياتك اليومية."وفيما يزيد من مشاعر الذعر حدوث تسرب اشعاعي من مفاعل نووي غير مستقر في فوكوشيما قرب سينداي.وفي المناطق المحيطة بمدينة فوكوشيما وقف الناجون في صفوف للحصول على مياه الشرب في مراكز البلدان ليقوموا بملء أباريق الشاي والحاويات البلاستيكية بالمياه الصالحة للشرب. ونشرت اليابان عشرات الالاف من ضباط قوة الدفاع الذاتي للبحث عن المفقودين.وتشاهد مئات من سفن الصيد انقلبت كثير منها في الحقول بعد ان جرفتها أمواج المد التي بلغ ارتفاعها عشرة أمتار.وقالت وكالة أنباء كيودو انه تم اجلاء نحو 300 ألف شخص في مختلف أنحاء البلاد بينهم 90 ألفا من المناطق القريبة من المنشأة النووية ويسعى كثيرون منهم للحصول على ملاذ في الملاجئ وقد لفوا اجسامهم بالاغطية ويمسك بعضهم بضعا وهم يبكون.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل