المحتوى الرئيسى

مصرية أناأمـــــن الدولـــة‮ !‬

03/12 23:17

قصة أمن الدولة كشفت حقيقة مفادها أنه لم يكن أمن دولة بقدر ما كان أمن نظام‮ ..‬علي القنوات التلفزيونية طوال الأيام الماضية استمعنا وشاهدنا من يشهد بأن أمن مصر كان يتنصت علي التليفونات‮ .. ‬يجند عملاء في كل المواقع لكتابة تقارير في زملائهم‮ .. ‬يجند قضاة ووكلاء نيابة لتزوير الانتخابات‮ .. ‬يلفق قضايا تهرب ضريبي للمعارضين‮ .. ‬يفرض إتاوات علي معهد أورام دمنهور‮ .. ‬لديه مقبرة داخل مقره في دمنهور‮.. ‬توجد مقار سرية لأمن الدولة فيها تعذيب ومعتقلون منسيون‮ .. ‬وسمعنا نداءات إلي المهندسين الذين شاركوا في بناء مقار أمن الدولة في الأماكن المختلفة للتوجه للقوات المسلحة للإبلاغ‮ ‬عن الأماكن السرية لإنقاذ المعتقلين لأنهم بدون أكل أو شرب‮ .. ‬القصص كثيرة‮ .. ‬والوثائق أيضا‮ : ‬التدبير لفتن‮ .. ‬افتعال قصص وأحداث‮ .. ‬شراء رجال إعلام‮ .. ‬تجنيد مطلقي إشاعات‮ .. ‬تخريب منشآت‮ .. ‬تعذيب‮  ‬واعتقالات بلا قانون‮ .. ‬تصفية حسابات شخصية‮ .. ‬دق الأسافين بين أبناء الشعب الواحد‮ .. ‬والأخطر بث كل ما من شأنه زعزعة الاستقرار‮ .. ‬وإيهام الكل أن البلد سوف تخرب وتدمر‮ .. ‬لو تم تغيير النظام‮ .. ‬أو حتي إصلاحه‮ .. ‬فأين كل هذا من مهام جهاز أمن الدولة ؟لقد فهم الشباب الثوار القصة منذ البداية‮ .. ‬فجاء مطلبهم الملح بتفكيك هذا الجهاز‮ .. ‬لا إعادة هيكلته‮ .. ‬فما بُني علي باطل يبقي باطلا‮ .. ‬ومن اعتاد علي الفرعنة والجبروت‮ .. ‬وحكم الناس بالتهديد والوعيد‮ .. ‬أني له أن يستقيم إعوجاجه‮ ..‬لهذا لم أستغرب حينما بدأ شباب ميدان التحرير في مهاجمة مقار أمن الدولة‮ .. ‬مسنودين بأصحاب المظالم ومن لهم ثارات منذ سنوات مع هذا الجهاز الظلامي الظالم‮ ..‬لقد ثبت بالوثائق والصور والوقائع الدامغة‮ .. ‬أن هذا الجهاز بيئة ساحرة لنشوء كل أنواع الفساد والإفساد والظلم‮ .. ‬وحق للثوار أن يحرقوه وينشروا‮ ‬غسيله المتسخ‮ .. ‬ويخرجوا أسراره للعلن‮ .. ‬فلا ثورة بلا إخراج الفئران من جحورها‮ .. ‬ولا دولة مدنية مع وجود مثل هذا الجهاز الذي كان سيفا مسلطا علي رقاب الأحرار‮ .. ‬حفظا لأمن النظام لا الدولة‮ ..‬هناك موجة‮ ‬غضب شديدة ضد جهاز أمن الدولة‮ .. ‬ومطالبات بإلغاء الجهاز الذي يحمل عبء ومسؤولية الاعتقالات وانتهاك حقوق الإنسان التي جرت في العهد الماضي‮ .. ‬ومطالبات أخري بأن الدولة بحاجة لجهاز أمن لحماية الداخل وإن المطلوب هو إصلاح الجهاز بتقليص صلاحياته‮ .. ‬وجعلها تحت المساءلة والمحاسبة الشعبية عبر البرلمان الحر المنتخب من الشعب‮ .. ‬فالسلطة المطلقة مفسدة مطلقة‮ .. ‬حسنا فعل الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء حين أعلن أمام مئات الآلاف من المعتصمين في ميدان التحرير‮ .. ‬أنه يتعهد بأن تكون قوات الأمن في خدمة الشعب المصري وأنه سيبذل كل ما في وسعه لتحقيق مطالب شباب الثورة‮ .. ‬وهذا هو أول رئيس حكومة يحمله الناس علي أعناقهم‮ .. ‬ويستمد شرعيته من قلوبهم‮ ..!‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل