المحتوى الرئيسى

> توابع زلزال 25 يناير تضرب الأحزاب

03/12 22:16

شباب الناصري يتهمون بلطجية تابعين للقيادات بإفساد مؤتمرهم كتب: إبراهيم جاب اللهاتهم شباب الحزب الناصري بلطجية تابعين للقيادات بافساد مؤتمرهم الذي عقدوه أمس الاول في المقر الرئيسي لمنع الاطاحة بهم من مواقعهم. وأصدر الشباب بيانا عقب الخلافات الشديدة التي دارت بينهم وبين القيادات أثناء المؤتمر، أشاروا فيه إلي أن مجموعة من المحامين وأعضاء بالمكتب السياسي دخلوا إلي مقر الحزب ومعهم بلطجية لمنع أعضاء المنصة من الشباب من التحدث وعدم اتخاذ أي قرارات ضد سامح عاشور النائب الاول لرئيس الحزب، وأوضحوا أن البلطجية اعتدوا علي الشباب القادمين من المحافظات. من جانبه واجه الحزب دعوات الشباب للاطاحة بالقيادات ودخولهم في اعتصام منذ ما يزيد علي اسبوع لتحقيق مطالبهم، بالدعوة إلي عقد مؤتمر عام يوم 25 مارس الجاري لطرح الثقة في جميع قيادات الحزب وانتخاب قيادات جديدة غير أن الشباب اعترضوا مؤكدين أنهم مستمرون في تحركاتهم والتصعيد ضد القيادات حتي يتركوا مناصبهم. طالب الشباب بأن يكون مرشح الناصري للرئاسة بالانتخاب وليس من خلال قرارات فردية مثلما أعلن النائب الاول منذ عدة أيام أنه مرشح الحزب لرئاسة الجمهورية، وأضاف شباب الناصري «الحزب لن يكون عزبة خاصة لأحد مهما كان اسمه». اشتدت حدة الخلافات أثناء المؤتمر بعد اختيار الشباب 4 ممثلين عنهم لادارة الجلسة وهم جمال عبدالسلام أمين إعلام الحزب بمحافظة الاسكندرية ووائل علم الدين أمين شباب أسيوط وعادل عبيد أمين شباب بني سويف بجانب أمين شباب محافظة البحيرة، ما اضطر عدد من القيادات التابعة لأحمد حسن الامين العام وسامح عاشور النائب الاول إلي منعهم من التحدث مؤكدين أنهم لا يمثلون الاغلبية وهناك مستويات تنظيمية بالحزب في يدها القرار. مشادات في مركزية سحب الثقة من السعيد .. وحزب جديد للمنشقين كتب إبراهيم جاد تحول اجتماع اللجنة المركزية الطارئ بحزب التجمع لمعركة ومشادات بالأيدي وتلاسن بالالفاظ بين جبهة القيادة الحزبية المركزية وبين جبهة التغيير والاصلاح وذلك علي خلفية الخلاف الذي دار باللجنة المركزية حول جدول الاعمال وادراج سحب الثقة من رئيس الحزب د.رفعت السعيد. وطالب الاعضاء بالتصويت علي سحب الثقة في البداية فرفض السعيد وقال: «نتناقش أولا ثم بعد كده نصوت» فرفضت جبهة التغيير واصرت علي موقفها بسحب الثقة فطرح السعيد التصويت علي اعداد اللجنة المركزية البالغ عددها 194 عضوا فقال إن هناك 52 صوتا مع سحب الثقة وهي أقلية فهاج أعضاء جبهة الاصلاح والتغيير وقالوا إن هذا ليس الرقم الحقيقي وأن هناك تزويراً في عملية التصويت في حين ردت الجبهة الأخري مؤيدة لبقاء السعيد. واستمر الخلاف حول جدول أعمال اللجنة المركزية وسحب الثقة لمدة ساعتين ودخل أبوالعز الحريري في خلاف حاد مع السعيد في أكثر من مرة حول جدول أعمال اللجنة مطالبا أعضاء اللجنة بسحب الثقة منه في نفس الوقت طالب أعضاء بالحزب بطرد الحريري منه فردت الجبهة الأخري بطرد أعضاء نواب الشعب والشوري من اجتماع المركزية. وانقسمت اللجنة بعد ذلك لجبهتين الأولي تؤيد سحب الثقة من السعيد ونقلت هذه الجبهة مناقشاتها إلي مكتبة خالد محيي الدين.. فيما استقر الاعضاء الآخرون داخل المقر المركزي، حيث ناقشوا تقارير الحزب المتعلقة بالأداء وصحافة الحزب والتقرير السياسي. قواعد الوفد تعترض علي تشكيل اللجان النوعية وتصفها بغير اللائحية كتبت: فريدة محمدأعرب عدد من شباب حزب الوفد عن اعتراضهم علي تشكيل اللجان النوعية للحزب مرجعين سبب ذلك لما اسموه الانتقائية في اختيار أعضاء هذه اللجان من بين أنصار د.السيد البدوي رئيس الحزب واستبعاد أنصار محمود أباظة الرئيس السابق للحزب. وما زاد من تأجج الموقف هو اعتراض قيادات بالهيئة العليا علي ضم أعضاء هذه اللجان للهيئة الوفدية والتي ستنعقد في مارس الجاري للبت في بقاء رئيس الحزب في موقعه من عدمه وكذلك طرح الثقة في الهيئة العليا. وتقدم ميشيل ميلاد غالي رئيس لجنة شباب الوفد بمحافظة الفيوم وعضو الجمعية العمومية ببلاغ وانذار رسمي رقم 15569 يطعن فيه علي تشكيل اللجان النوعية وجاء في البلاغ لافتا إلي أنه تقدم بطلب للانضمام للجنة الشباب النوعية متضمنا السيرة الذاتية والتخصص. ولفت في البلاغ إلي أن تشكيل لجنة الشباب واللجان الأخري مخالف للائحة وأن ضمها للجمعية العمومية غير قانوني وفي ذات السياق أصدر عدد من شباب الوفد بالغربية بيانات حذر فيها من المظاهرات الفئوية والثورة المضادة. وأصدر الحزب مركزيا بيانا حذر فيه من الفراغ الأمني كاشفا عن أنه استقر علي مرشح الحزب للرئاسة وأنه سيعلنه خلال أيام وطالب الوفد بإلغاء الدستور الحالي وتشكيل جمعية تأسيسية لوضع دستور جديد وكذلك إلغاء نسبة الـ50% للفلاحين والعمال. شباب «الوطني» يرفضون هيمنة القيادات التاريخية.. ومؤتمر استثنائي لاختيار رئيس جديد كتبت: فريدة محمد أعلن الحزب الوطني الديمقراطي خلو منصب رئيس الحزب، وقال د. محمد رجب الأمين العام للحزب وأمين التنظيم، إنه تجري حاليا ترتيبات لعقد مؤتمر استثنائي لانتخاب رئيس جديد للحزب الوطني ليكون خلفا للرئيس مبارك رئيس الحزب السابق، وذلك في أقرب وقت. في السياق ذاته حذر شباب الحزب من ترك مقدراته في أيدي القيادات التاريخية مطالبين باعطاء مهلة للأمين العام محمد رجب للاسراع في عقد مؤتمر عام في أقرب فرصة ممكنة، ويأتي ذلك عقب تقديم هيئة مكتب الحزب كاملة استقالتها للأمين العام. ورحب الشباب في بيان أصدره بتقديم هيئة المكتب استقالتها كاملة داعين لضرورة الاستفادة من شباب الحزب في جميع التشكيلات الحزبية بداية من هيئة المكتب وعدم الاقتصار علي القيادات التاريخية للحزب لأنهم عانوا تهميش دورهم منذ إقرار الفكر الجديد في 2002 ولفتوا إلي أن استمرار الوضع علي ما هو عليه من شأنه أن يعمق الصورة الذهنية السلبية للحزب بين المواطنين مطالبين بالغاء اسم الحزب وشعاره وتعديل برنامجه ليستعيد دوره.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل