المحتوى الرئيسى

بن علوى يطالب مجلس الجامعة العربية باتخاذ قرارات حاسمة تجاه ليبيا

03/12 18:23

طالب يوسف بن علوى، وزير خارجية عمان ورئيس اجتماع مجلس الجامعة العربية المنعقد فى جلسة طارئة اليوم، السبت، بضرورة قيام الجامعة بتحمل مسئوليتها لمنع حدوث اقتتال داخلى أو تدخل خارجى فى ليبيا، قائلا "لا يمكن لمجلس الجامعة أن يغمض عينيه أو يتخلى عن مسئولياته"، مشددا على أن ما يحدث فى ليبيا يشكل تهديداً لأمن واستقرار الدول العربية كلها ويشكل خطراً على مصالح المنطقة. ودعا بن علوى من داخل الجلسة المغلقة بتدخل عربى عبر آليات الجامعة وبالتوافق مع الشرعية الدولية، واتخاذ قرار قبل أن تتجاوز الأحداث، لافتاً إلى أن الشعب الليبى يعانى من مأساة حقيقية وتراق دماء أبنائه بسبب استخدام القوة العسكرية ضد المدنيين العزل لمنعهم من تحقيق تطلعاتهم، مشيرا إلى أن العرب طالبوا فى اجتماعهم الأخير بوقف العنف ضد المدنيين واحترام حق الشعب فى التعبير عن مطالبه، لكن الأوضاع أسفرت عن كارثة إنسانية. وبدأ وزراء الخارجية العرب عصر اليوم اجتماعهم الطارئ لبحث الأوضاع فى ليبيا عقب رفض الجامعة العربية حضور ممثلين عن القذافى كانوا قد وصلوا إلى القاهرة أمس الجمعة متمسكة فى ذلك بقرار مجلسها بوقف مشاركة ليبيا فى كل اجتماعاتها. شهد الاجتماع حضور طاغى لوزراء مجلس التعاون الخليجى وعلى رأسهم سعود الفيصل وزير خارجية السعودية وحمد بن جاسم وزير خارجية قطر وعبد الله بن زايد آل نهيان وزير خارجية الإمارات ومحمد الصباح وزير خارجية الكويت ويأتى هذا الحضور فى إطار محاولة لصدور قرار عربى بالسماح بفرض جوى على ليبيا. ويتضمن جدول أعمال الوزراء بندا واحدا هو الوضع فى ليبيا لاتخاذ قرارات من شأنها وقف مجازر نظام العقيد معمر القذافى تجاه شعبه، حيث سيناقش فرض حظر جوى على ليبيا. وكان مسئول فى جامعة الدول العربية قد أعلن أن مبعوثى العقيد الليبى معمر القذافى لن يكون مسموحا لهم المشاركة فى اجتماع اليوم وقد أرسل النظام الليبى سلمى راشد إلى القاهرة بدلا من عبد المنعم الهونى، مندوب ليبيا فى جامعة الدول العربية الذى استقال من منصبه احتجاجا على قمع المتظاهرين. وأكد المصدر أن أعضاء البعثة الليبية لن يسمح لهم بالمشاركة فى القمة، بناء على قرار جامعة الدول العربية فى الثانى من مارس بتعليق عضوية ليبيا". وهاجم أمس نجل القذافى سيف الإسلام الجامعة العربية ودولها الأعضاء مؤكدا أن ليبيا لم تعد فى حاجه لهم، مؤكدا بأن القوات الموالية للنظام ستنتصر على الثوار وستحرر المناطق التى يسيطرون عليها فى شرق البلاد، مهددا الشعب الليبى بأنه سيخسر كثيرا من الذى يحدث فى البلاد، مضيفا "سنفيق ونجد أن العملاء هربوا مع عائلاتهم فى الفرقاطات الفرنسية والإنجليزية ونجد أننا قاتلنا بعضنا وحرقنا بيوتنا وخسرنا المليارات".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل