المحتوى الرئيسى

رصيف "مجلس الوزراء" يتحول إلى "ساحة تظاهرات".. و"شرف" يبحث عن حلول

03/12 17:15

ازدادت حدة التظاهرات الفئوية أمام رصيف "مجلس الوزراء".. وفى حين بدأت صباح اليوم مظاهرة لأهالى المعتقلين السياسيين للإفراج عن ذويهم، ما لبثت حتى التحق بركبها عمال هيئة السكك الحديدية للمطالبة بتثبيتهم والعمل على حل مشاكلهم التى يعرفها الدكتور عصام شرف، رئيس الحكومة، عن قرب، على حد قولهم. بعد حوالى ساعتين التحق برصيف "التظاهرات" أوائل خريجى جامعة الأزهر دفعة عام 2008 مطالبين بالتعيين، فيما كانت المظاهرة الأكثر حدة وحماساً هى مظاهرة عمال "عمر أفندى" الذين أتوا من محافظات مختلفة، مطالبين بحقوقهم الوظيفية فى الأرباح والفوايد، مناشدين "شرف" ووزير المالية بالتدخل لاستعادة حقوقهم. واتهم عمال "عمر أفندى" المستثمر السعودى جميل القنبيط بالتعسف ضدهم، وأكد عدد منهم بأن القنبيط اتصل بهم من السعودية، وقال لهم ما معناه: "مطرح ما تحطو راسكو حطو رجليكم"، ورفعوا لافتات تقول إحداها: "لا قنبيط.. عايزينها قطاع عام". فى المقابل، قالت مصادر إن "شرف" طلب مقابلة ممثلين عن هؤلاء المتظاهرين لمقابلتهم وبحث مطالبهم، إذ يستحيل الاستماع إلى كل هذه الأعداد الغفيرة فى آن واحد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل