المحتوى الرئيسى

"العبد": "الطيب" يشكل لجنة لتعديل قانون الأزهر لانتخاب القيادات الدينية

03/12 16:08

أعلن الدكتور أسامة العبد، رئيس جامعة الأزهر، أن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، شكل لجنة من القانونيين برئاسة الفقيه الدستور طارق البشرى لتطوير قانون 103 لسنة 1961 الخاص بتنظيم الأزهر، لكى يسمح بانتخاب شيخ الأزهر، ومن ثم جميع القيادات بالأزهر من رئيس جامعة الأزهر ونوابه وعمداء الكليات، كما أعلن رئيس جامعة الأزهر، حل جميع اتحادات الطلاب بالجامعة على أن يتم انتخابات اتحادات جديدة خلال هذا الأسبوع. وأضاف رئيس جامعة الأزهر خلال المؤتمر التأسيسى لائتلاف طلاب الثورة بجامعة الأزهر، الذى عقده الطلاب أمام مبنى رئاسة الجامعة، أنه تم تسكين الطلاب المستبعدين أمنيا من السكن بالمدن الجامعية،كما تم تعيين جميع المعيدين والمدرسين المساعدين الذين استبعدهم الأمن، مؤكدا أنه لن يضيع حق طالب حصل على امتياز من أن يعين معيدا بكليته. وراهن رئيس الجامعة على طلاب الأزهر مؤكدا لهم أن الكثير طالبوه بتأجيل الدراسة خوفا من الاعتصامات فقلت لهم إن طلاب الأزهر ليسوا مثل باقى الطلاب فهم طلاب غيورون على جامعتهم، مطالبهم بضرورة المحافظة على الجامعة والمدن الجامعية من أمن ونظافة حتى يتم التعاقد مع شركة أمن تتولى عملية تأمين الجامعة والمدن خاصة مدن الطالبات. من ناحية أخرى، شكل طلاب جامعة الأزهر لجانا شعبية لحراسة الجامعة تستمر 24 ساعة بالتناوب بين الطلاب، كما نشطت ولأول مرة جماعة الدعوة السلفية بجامعة الأزهر وكانت فى استقبال الطلاب بلافتات الترحيب، كما قامت بفتح باب التبرعات لإغاثة الشعب الليبى الشقيق،وقامت بحملة توقيعات كبيرة لعدم المساس بالمادة الثانية من الدستور وتعليق لافتة مدون عليها أسماء بأبرز الشخصيات التى دعت إلى تغيير تلك المادة والمطالبة بتغييرها وعلى رأسها الدكتور محمد البرادعى، والدكتور جابر عصفور، و الكاتب الصحفى صلاح عيسى. كما حث طلاب الدعوة السلفية بجامعة الأزهر، الطلاب، على المشاركة فى الاستفتاء بتعديل مواد الدستور بالموافقة لما تضمنته التعديلات من عدم التعرض للمادة الثانية من الدستور، وإلغاء المادة 179 الخاصة بمكافحة الإرهاب والتى كانت سيفا مسلطا على العمل الإسلامى برمته على حد تعبيرهم. من ناحية أخرى، طالب ائتلاف طلاب الثورة بجامعة الأزهر، تبنى باقى المطالب العامة للثورة المصرية التى لم يتم تحقيقها بعد، وتغيير اللائحة الطلابية بما يفجر طاقات الطلاب ويفتح أمامهم باب المشاركة الفاعلة، وأن يكون منصب رئيس الجامعة وعمداء الكليات بالانتخاب بدلا من التعيين، انتخاب اتحاد طلاب حرة معبرة عن رغبة الطلاب وفتح باب الترشح أمام الجميع ، وإلغاء الرسوم الإدارية التى تدفع لكل إجراء إدارى لطلاب الجامعة ودعم الكتب الدراسية، وتسكين جميع الطالبات المغتربات بالمدينة الجامعية لإنهاء معاناتهن، مؤكدين على حرصهم الشديد على انتظام الدراسة فى كافة الكليات،إيمانا منهم بضرورة التفوق العلمى الذى يعول عليه الكثير من أجل نهضة الأمة. كما طالبوا بحل جهاز أمن الدولة وإعادة هيكلته وهيكلة وزارة الداخلية ليكون دور الشرطة الأساسى هو حماية الأمن الداخلى وتطبيق القانون بما يسمح بعدم التعرض بإهانة أى مصرى، وتجميد الحزب الوطنى الديمقراطى نظرا لإفساده الحياة السياسية، مؤكدين على الوحدة الوطنية وأنهم على استعداد لعمل دروع بشرية فى مواجهة كل من يحاول المساس بوحدة الشعب المصري، ورفع الحد الأدنى للأجور 1200 جنيه وحد أقصى لا يتجاوز 15 ضعف الحد الأدنى مما يساعد على تحقيق مبدأ العدالة الاجتماعية، وحل جميع المجالس المحلية والإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين. يشار إلى انتظام الدراسة بالجامعة اليوم، كما ينظم طلاب الثورة بجامعة الأزهر غدا احتفالية كبرى بالجامعة لتكريم شهداء الجامعة والثورة وللاحتفال بمكتسبات الثورة والتأكيد على تحقيق باقى مطالبها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل