المحتوى الرئيسى

بلاغ للنائب العام يؤكد استمرار تعذيب المواطنين بأقسام الشرطة

03/12 14:52

تقدمت أسرة المواطن كريم عادل المتهم على ذمة القضية رقم 7038 جنح ميت غمر، ببلاغ للنائب العام، صباح اليوم، برقم 4146 بلاغات نائب عام يتهم عبد الغفار العشرى رئيس مباحث مركز ميت غمر بالتعدى على المواطن "كريم"فى محاولة لدفعه بتغيير أقواله، مطالبة بالإفراج الشرطى عن كريم بعد استكمال النيابة للتحقيقات معه وحضوره باقى التحقيقات وجلسات المحاكمة وهو خارج السجن، وسجنه فى حالة إثبات التهم الموجهة له، مع الاستعداد الكامل لتقديم كل الضمانات الكافية من قبل عائلة المتهم، مع التحقيق الفورى فى الواقعة. طالب البلاغ النائب العام ووزير الداخلية بالكشف عن عمليات التعذيب التى يقوم بها رئيس مباحث ميت غمر والتحقيق فى سجلات القضايا التى يعمل عليها لما يدور حوله من شبهات عديدة، والكشف عن المتابعات اليومية من قبل النيابة لأقسام الشرطة، ومدى صدق تلك المتابعات، وأمر النائب العام المستشار عبد المجيد محمود بسرعة التحقيق فى الواقعة. وقال البلاغ إن رئيس المباحث قام بتهديد عائلة كريم أكثر من مرة مرددا لهم أنه سوف يثبت لهم قدرته على "لف حبل المشنقة حول رقبة كريم" بجانب قيامه بالتعدى ضربا على كريم أكثر من مرة كانت آخرها وضع كريم فى حوض للمياه لمدة 48 ساعة ليلا ونهارا والتعدى بالضرب المحترف على ركبتيه ومفاصل يديه حتى يقوم بتغيير أقواله بالشكل الذى يلصق التهمه به، وأضاف البلاغ رغم أن كريم أثبت فى أقواله تعدى رئيس المباحث عليه إلا أن النيابة لم تحرك ساكنا فى المرة الأولى، أما المرة الثانية وعند تقدم أخو كريم الأكبر / محمد ببلاغ لنيابة ميت غمر بشأن واقعة التعدى الأخيرة، قامت النيابة برفض البلاغ وهذا ما دفع محمد ومحامى القضية أ. محمد شبانة بالتقدم للنائب العام بالبلاغ المذكور أعلاه. الأمر الأكثر غرابة هو حبس أحد شهود القضية بعد الإدلاء بشهادته بحجة أن أخا المجنى عليه قال فى أقواله أنه سمع أن هذا الشاهد متورط فى القضية وهو الأمر الأكثر غرابة فى دولة قانون أضحت تلصق التهم بناء على الشائعات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل