المحتوى الرئيسى

أوراسكوم للإسكان: تعاقدات مشروعاتنا صحيحة.. وسنلاحق أي ادعاءات قانونيًا

03/12 14:33

كتب - مصطفى مخلوفأكدت شركة أوراسكوم للاسكان التعاوني، أنها الشركة الوحيدة التي أخذت على عاتقها بناء مدن متكاملة الخدمات والمرافق ذات جودة عالية لمحدودي الدخل من الشباب في مشروع تنموي هو الأول من نوعه في مصر مع توفير المئات من فرص العمل لأهالي المنطقة.وقالت في بيان تلقى مصراوي نسخة منها " في اطار مسلسل التشهير الجاري حالياً واستكمالاً له ورد خبر في جريدة الأخبار بتاريخ 11 مارس 2011 في شأن البلاغ المقدم ضد شركة أوراسكوم للإسكان التعاوني بخصوص مشروعها في مركز دندرة بقنا، وتود الشركة أن توضح ما يلي: " إنها الشركة الوحيدة التي طلبت منها عدة حكومات على مستوى العالم القيام بمشروعات مثيلة للتي نفذتها في مصر في أراضيها مثل تركيا ورومانيا وصربيا وأوغندا واليمن والعراق".وقالت الشركة في البيان " إن اجراءات التعاقد - التي استغرقت قرابة العامين - قد تمت وفقاً لأحكام القوانين المنظمة في هذا الشأن وأن الجهة الادارية المتعاقدة مع الشركة ممثلة في المحافظة بأجهزتها المختلفة قد اتبعت جميع الإجراءات القانونية المطلوبة قبل إبرام التعاقد بما في ذلك الحصول على موافقة المجلس الشعبي المحلي لمحافظة قنا وموافقة رئيس مجلس الوزراء وكذلك موافقة هيئة عمليات القوات المسلحة".وأضافت " أن الاجراءات التي اتبعت في شأن مشاريع الشركة الأخرى في جميع محافظات مصر في إطار المشروع القومي للإسكان ومنها مشروع الشركة الرائد في محافظة السادس من أكتوبر".وأوضح البيان " أنه روعي في تحديد سعر الأرض أنها ذات نفع عام وبدون مرافق داخلية مع اعتماد السعر من جهاز الخدمات الحكومية ومجلس الوزراء أخذاً في الاعتبار دعم قدرة محدودي الدخل على شراء هذه الوحدات.  فالوحدة السكنية ما هي الا تكلفة بناء إضافة إلى تكلفة أرض إضافة إلى تكلفة مرافق إضافة إلى هامش ربح، ولذلك تدعم الدولة تلك المشروعات بتخفيض تكلفة مكون الأرض.وقال بيان أوراسكوم للإسكان التعاوني " حماية من الدولة لمحدودي الدخل لا تسمح اشتراطات المشروع القومي للإسكان ببيع أي وحدة من وحدات المشروع ما لم ينطبق على المنتفع بها شروط المشروع القومي للإسكان كاملة وباعتماد مديريات الاسكان في المحافظات المعنية كما لا تسمح ببناء وحدات بمساحة اجمالية تزيد عن 63 متر حتى لا يقبل عليه المقتدرين.وأوضحت شركة أوراسكوم أن ميزانيتها للإسكان التعاوني متاحة للجميع عبر شبكة الانترنت وتوضح تلك الميزانيات أن العائد على اموال المستثمرين أقل من العائد على شهادات البنوك في مصر.وناشدت الشركة الاجهزة المعنية تفنيد الادعاءات الكاذبة التي اصبحت وسيلة المغرضين في التشهير بالشركات القومية كما تهيب بكافة الصحف ووسائل الاعلام الكف عن ترديد مثل هذه الادعاءات المغرضة على انها حقائق ثابتة.وأكدت الشركة انها مستمرة في ملاحقة كل من تسول له نفسه نشر ادعاءات كاذبة عن الشركة وملاحقته قانونياً.اقرأ أيضًا:اوراسكوم للإنشاء تفوز بعقد مقاولات يـ146 مليون دولار فى أبوظبي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل