المحتوى الرئيسى

"الخارجية العرب" يبحث الاعتراف بالمجلس الوطنى الليبى

03/12 13:46

علم "اليوم السابع" أن الاعتراف العربى بالمجلس الوطنى الذى كونه الثوار الليبيون فى بنغازى سيكون مطروحاً على المائدة العربية خلال اجتماع وزراء الخارجية العرب الطارئ لبحث مجمل الأوضاع التى تمر بها ليبيا. وقال مصدر دبلوماسى عربى إن هناك مطالبات عديدة بالاعتراف بهذا المجلس الذى يرى فيه الثوار ممثلاً للشرعية الليبية بعد اعتبارهم لسقوط نظام معمر القذافى منذ بداية الثورة الليبية فى 17 فبراير الماضى. وكان عبد المنعم الهونى مندوب ليبيا بجامعة الدول العربية المستقيل وعضو مجلس قيادة الثورة فى ليبيا قد بعث منذ أيام برسالة إلى الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى، طالبه فيها بطرد نظام العقيد معمر القذافى من عضوية الجامعة، والاعتراف فى المقابل بالمجلس الوطنى الانتقالى. وأوضح المصدر لليوم السابع أن هذه الرسالة من المؤكد سيتم بحثها ومناقشتها خلال الاجتماع الذى سيبدأ عصر اليوم بمقر الجامعة العربية ضمن جدول الأعمال، إلا أنه من المتوقع أن يكون هناك جدل حوله، نظراً لرفض بعض الدول الاعتراف بهذا المجلس لحين استقرار الأوضاع فى ليبيا. ويعتبر موقف الجامعة العربية من وقف مشاركة الوفود الحكومية فى ليبيا هو الذى شجع المجلس الوطنى على مطالبة الجامعة بالاعتراف به، وحث الهونى فى رسالته الجامعة العربية ودولها الأعضاء على التبرؤ من نظام القذافى، والاعتراف بالمجلس الوطنى الانتقالى المؤقت الذى جاء نتيجة مشاورات واتصالات واجتماعات تمت فى مختلف مناطق ليبيا فى إطار سعى جاد لإقامة نظام ديمقراطى يحقق تطلعات الشعب نحو الحرية والكرامة فى كنف دولة موحدة تبسط سيادتها على إقليمها، وترفض أى تدخل أجنبى فى شـئونها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل