المحتوى الرئيسى

مركزية التجمع تنعقد لمناقشة سحب الثقة من القيادة وعقد مؤتمر طارئ في يوليو

03/12 12:19

بدأت اللجنة المركزية لحزب التجمع اجتماعها (دورة شهداء 25 يناير) في العاشرة والنصف، صباح السبت، بالوقوف دقيقة حداد على أرواح شهداء 25 يناير، ومن بينهم شهداء التجمع في الثورة، والذين تم تعليق صورهم في قاعة الاجتماع، وفيما حضر القيادي اليساري أبو العز الحريري، الذي كان قد صدر قرار بحقه بالفصل من الأمانة العامة للحزب، وهو القرار الذي لا يلقى قبولاً من عدد كبير من أعضاء اللجنة المركزية، اعتذر وزير التضامن الاجتماعي عضو الحزب د. جودة عبد الخالق عن حضور الاجتماع. وبدأ الاجتماع بقراءة كلمة لزعيم الحزب ومؤسسه خالد محيي الدين حث فيها أعضاء اللجنة المركزية على العمل على وحدة الحزب وجاء فيها: «أناشدكم وأثق أنكم قادرون على صنع المستحيل بتوحدكم وتلاحمكم وإيمانكم بقدرة اليسار على التقدم نحو المستقبل». وشهد الاجتماع منذ لحظاته الأولى مشادات بين أعضاء اللجنة المركزية اعتراضاً على طرح أسماء بعينها لقيادة الاجتماع، واتهام أحد أعضاء اللجنة للأستاذ أبو العز الحريري بإهانة زعيم الحزب خالد محي الدين، وهو الأمر الذي تم تداركه بعد كلمة للحريري أكد فيها احترامه للجميع. ولا زال أعضاء اللجنة المركزية مختلفين على صياغة جدول أعمال الاجتماع، حيث يطالب عدد من قيادات اللجنة المركزية بإدراج بند لسحب الثقة من القيادة المركزية فيما يطالب البعض الآخر باستمرار القيادة وتقديم موعد المؤتمر إلى شهر يوليو 2011 بدلاً من مارس 2012.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل