المحتوى الرئيسى

موسى يؤيد فرض حظر جوي على ليبيا وسط انقسام عربي قبل اجتماع وزراء الخارجية

03/12 14:36

كشفت مصادر مسؤولة بالجامعة العربية عن انقسام بين الدول العربية حول فرض حظر جوى على ليبيا قبيل انعقاد مجلس الجامعة الطارئ على مستوى وزراء الخارجية، السبت، والذي ستغيب عنه ليبيا. فبينما تضغط مجموعة في مقدمتها دول الخليج لإقرار الحظر، تعترض دول عربية أخرى، مستندة إلى أن ذلك يعوق عمليات نقل الرعايا العرب من الأراضى الليبية. وأيد الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى فرض الحظر. وأوضح موسى في تصريحات لمجلة «دير شبيجل» الألمانية المقرر صدورها الاثنين أنه يتحدث عن حملة إنسانية تدور حول فرض منطقة حظر طيران فوق ليبيا لمساعدة الشعب الليبي «في كفاحه من أجل الحرية ضد نظام يزدري الإنسانية بشكل متزايد». وذكر موسى أن اختيار الجهة التي ستقوم بفرض هذا الحظر عسكريا يتوقف على قرار مجلس الأمن. وعلمت «المصري اليوم» من مصادر بالجامعة العربية أن الدول الرافضة لفرض الحظر هي سوريا والجزائر واليمن. ورغم الإعلان عن عدم مشاركة أي وفد ليبي في الاجتماع إثر تعليق عضوية ليبيا في الجامعة، وصل في ساعة متأخرة من مساء الخميس، وفد ليبي برئاسة عمران أبو قراع وزير الخارجية الجديد قادما على طائرة ركاب خاصة من طرابلس في زيارة لمصر تستغرق عدة أيام، سعيا للمشاركة في اجتماع وزراء الخارجية العرب. غير أن مصادر رفضت الافصاح عن اسمائها، نفت مشاركة أي وفود ليبية فى اجتماعات وزراء خارجية الدول العربية، مؤكدة أن وصول وفد حكومي ليبي إلى القاهرة لا يعنى مشاركة الوفد في الاجتماعات، موضحة أن ليبيا لن تشارك فى الاجتماع بأى تمثيل، لأن ذلك يتطلب موافقة مسبقة من مجلس الجامعة. وأشارت المصادر إلى أن المجلس سيبحث أيضا خلال الاجتماع مسألة الاعتراف بالمجلس الوطنى الليبى المعارض الذي يتولي أمور المدن التي يسيطر عليها الثور الليبيين.  ومن جانبه أكد السفير عفيفى عبد الوهاب مندوب مصر الدائم فى الجامعة العربية أن قرار مجلس الجامعة العربية واضح وصريح فيما يتعلق بعدم مشاركة الوفود الليبية فى أنشطة الجامعة، مشيرا إلى أن القرار لا يزال ساريا، وتم تطبيقه فى الاجتماعين الأخيرين لمجلس الجامعة، والذى ينطبق على كافة الوفود الليبية سواء من الحكومة أو المعارضة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل