المحتوى الرئيسى

الشمال والجنوب يعززان وجودهما المسلح في ابيي

03/12 09:50

الخرطوم (ا ف ب) - حذرت مجموعة اميركية للمراقبة في ابيي الجمعة ان مجموعات مسلحة مدعومة من الجيشين الشمالي والجنوبي تعزز وجودها في هذه المنطقة المتنازع عليها بين شمال وجنوب السودان.وقالت مجموعة "مشروع كفى" (ايناف بروجيكت) ان صورا التقطت بالاقمار الاصطناعية تكشف "تعزيز وتحصن جهات مسلحة فاعلة" مرتبطة بالجيش النظامي للشمال والجيش الشعبي لتحرير السودان، المتردون السابقون الذين يقودون اليوم جيش الجنوب.وتعمل هذه المنظمة في مكافحة جرائم الابادة وتخشى عودة الحرب الاهلية الى المنطقة بسبب هذا التصعيد.وقالت ان "القوات المرتيطة بالشمال بنت على ما يبدو قاعدة متقدمة للعمليات في الاسبوعين الاخيرين في بونغو على بعد حوالى 15 كلم عن قرية ماكير ابيور المدمرة بالكامل".واضافت ان "قاعدة بونغو تبعد حوالى عشرين كيلومترا شمال مكان تحصن القوات الموالية للجيش الشعبي لتحرير السودان في قريتي توداش وتجالي" اللتين "دمرتا في الايام الاخيرة".وكان الممثل الاميركي جورج كلوني وضع مشروع المراقبة بالاقمار الاصطناعية هذا في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل