المحتوى الرئيسى

''طارق''.. ثار مع الثوار واستُشهد برصاصة في وضح النهار

03/12 02:30

كتب - أحمد الشمسي :الإسم طارق عبد اللطيف.. الجنسية مصري.. يعمل في شركة كبيرة.. وفي وظيفة مرموقة.. لكنه بالرغم من ذلك قرر المشاركة في ثورة الخامس والعشرين من يناير التي حررت مصر.خروج طارق من منزله لم يكن بهدف الحصول على أحد المطالب الفئوية.. لكنه خرج للمطالبة بمحاربة الفساد وإصلاح البلد ومحاربة الأشخاص الذين قاموا بنهب مصر وكتموا صوت الشباب.40 يوماً هي المدة التي اختفى خلالها طارق، ووفقاً لصفحة "كلنا خالد سعيد" على موقع التواصل الإجتماعي ''فيس بوك''، فإن زوجته وشقيقه قاموا بالبحث عنه لكن دون جدوى إلا أنهم عثروا عليه أخيراً داخل المشرحة، مساء الخميس، مُستشهداً بعد إصابته برصاصة 4 ملم في رقبته.صفحة "كلنا خالد سعيد" طالبت بعدم التفريط في حق طارق وعدم التفريط في حق كل الشهداء مؤكدين أن طارق لم يمت ولا يزال يعيش بداخل كل مصري.اقرأ أيضا:إخلاء سبيل مدير أمن الإسكندرية السابق على ذمة التحقيقات بشأن الإعتداء على المتظاهرين

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل