المحتوى الرئيسى

مرتضى منصور: لاتوجد ثورة حتى توجد أخرى مضادة

03/12 02:15

كتب - سامي مجدي: عقد المحامي مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك الأسبق، مؤتمراً جماهيرياً يوم الجمعة أمام مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، هاجم فيه الثورة المصرية وشباب 25 يناير، ورموز المعارضة المصرية، ومقدمي البرامج الحوارية ''توك شو'' على الفضائيات المصرية.وقال منصور إنه لاتوجد ثورة من الأساس حتى يكون لها ثورة مضادة، ''هي فين الثورة عشان تبقى فيه ثورة مضادة دي اسمها ثورة شادي ووائل''. وأضاف أن ''''مصر مقبلة على كارثة بسبب ما حدث منذ 25 يناير؛ فما جرى في مصر ليس ثورة، فلكل ثورة قائد مثل أحمد عرابي وسعد زغلول وجمال عبد الناصر، ولكن هل هناك ثورة يقودها شادي ووائل؟''.وتساءل مرتضى منصور، خلال المؤتمر الذي حضره مايقرب من 200 شخص، ''ماذا تغير في مصر بعد 25 يناير؟ جميع مؤسسات الدولة انهارت مثل مجلس الشعب والشورى وجهاز الشرطة والبورصة بالإضافة إلى فتنة طائفية، فهل هذه نتائج ثورة أم عمل تخريبي''.وصب جام غضبه على إعلاميين ومقدمي برامج التوك شو، أمثال الكاتب الكبير محمد حسنين هيكل، ومنى الشاذلي وعمرو أديب وريم ماجد وبثينة كامل، مشيراً إلى أنه ممنوع من الظهور في الإعلام، معلناً في نفس الوقت أنه سيظهر في قناة المحور يوم الأحد.كما هاجم الأديب العالمي علاء الأسواني والدكتور محمد البرادعي المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية والدكتور أيمن نور زعيم حزب الغد، داعياً الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء السابق للترشح للرئاسة، وأنه يجهز لمؤتمر صحفي ضخم يليق بالفريق شفيق لكي يعلن خلاله ترشحه للرئاسة.اقرأ أيضا:عمرو خالد من صول: المصريون اختاروا ''النهضة لا الفوضى''  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل