المحتوى الرئيسى

القذافى يرفع أسعار السلع فى السلوم

03/11 23:46

بسبب الحرب الليبية سجلت أسعار السلع الغذائية فى السلوم ارتفاعاً ملحوظاً خلال الأيام الماضية، ومع استمرار التدفق الجماعى للمصريين والأجانب النازحين من ليبيا. ورغم ارتفاع أسعار معظم السلع الغذائية فإن النشاط التجارى زاد فى كل المحال والأسواق التى عانت من ركود تام منذ قرار منع حركة التداول والتجارة عبر منفذ السلوم وغلق مورد الرزق الأساسى لسكان المدينة، وشهدت تجارة العملة خاصة الدينار الليبى، إقبالاً ملحوظاً واتجه عدد من الأهالى إلى شرائه من النازحين بعد انخفاض سعر صرفه وانتعشت المقاهى ورفعت الفنادق - التى ارتفعت أسعار الإقامة بها إلى الضعف - لافتة «كامل العدد» رغم ضعف إمكانياتها. وقال يوسف صديق، تاجر مواد تموينى: «الأوضاع الحالية فى منفذ السلوم أعادت الروح إلى أهالى المدينة بفضل تجارة البضائع والسلع الغذائية بعد سنوات من الحرمان من فرص العمل بسبب القرار الحكومى منع التجارة عبر الحدود. وأضاف محمد الواهب، تاجر عملة: تزايد أعداد النازحين وفتح الحدود وتوافد المئات من رجال الإعلام على المدينة أنعش الحركة التجارية مؤقتاً، مشيراً إلى رواج تجارة العملة، خاصة الدينار الليبى الذى انخفض سعره إلى أكثر من النصف فى بداية الثورة، قبل أن يصعد مجدداً بعد سيطرة الثوار على مدن كثيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل