المحتوى الرئيسى

دراسات في الكنعانيات 1 : بعل بين الدلالات اللغوية والدلالات الأسطورية بقلم : محمد جرادات

03/11 20:46

بعل بين الدلالات اللغوية والدلالات الأسطورية إن تعدد دلالات مادة بعل في المعاجم وانفتاحها على معان كثيرة ، وكذلك اختلاف اللغويين في إعطاء المعنى الجامع المانع لها ، واستنباط معان لا تدل دلالة مؤكدة عليها ما يدل على غنى هذه المادة وأهميتها ، فبعل ، باء عين لام، تنفتح على معان متشابكة ومتداخلة فيما بينها وإن كان هنالك بعض المعاني القليلة التي لا تترابط مع غيرها من الدلالات ، ومن الملاحظ أن هذا الجذر موجود في معظم اللغات السامية ، ففي العبرية الأخت السامية الأقرب للعربية مازال الجذر الثلاثي (בעל ) حاضراً إلى يومنا هذا ، ويعبر عن دلالة مطابقة لما يدل عليه في العربية ، وهذا يقودنا لأهمية هذه المادة اللغوية في كثير من اللغات السامية . وعند رجوعي إلى المعاجم العربية المشهورة بشقيها التراثي والحديث ، وجدتُ تعدداً لدلالات بعل ومعانيها وأدركت اتفاق هذه المعاجم جميعها على معاني بعل وإن كان هنالك اختلافا في عرض هذه المعاني، وبعد إطلاعي على مجموعة من المعاجم شملت أكثر معاجم اللغة العربية شيوعاً ، أجملتُ المعاني العديدة واختصرتها، وسأقوم بعرضها بشكل مجمل نظراً لتعدد دلالاتها وتكرارها في معظم المعاجم التي عدتُ إليها . فالبعل هو : الأَرض المرتفعة التي لا يصيبها مطر إِلا مرّة واحدة في السنة(1)، ومثال على هذا من الشعر : إِذا ما عَلَونا بعل عَرِيضةٍ خَالُ عليها قَيْضَ بَيْضٍ مُفَلَّق وقد أنثها الشاعر على معنى الأرض . والبعل من النخل هو الذي يسقى بعروقه فسيتغني عن السقي ، ومنه حديث الرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ ( ما شرب منه بعلاً ففيه العشر ) والذكر من النخل ، وهو مجاز شُبه بالبعل من الرجال، ومنه قول عبد الله بن روحة : هنالك لا أبالي سقيَ نخل ولا بعلِ وإن عظم الإتاء وبعل الشيء ربه ومالكه وسيده (2)، وفي الحديث ( وأن تلد الأمة بعلها ) والمراد بالبعل هنا المالك. وورد أن ابن عباس مر برجلين يختصمان في ناقة وأحدهما يقول : أنا والله بعلها . أي مالكها وربها . وقولهم من بعل هذه الناقة ؟ أي من ربها وصاحبها ؟ . أي هو المالك والرئيس أي ما يزال رئيساً متملكاً . والبعل الزوج ، يقال : بعل يبعل بعلاً وبعولة فهو بعل مستبعل (3) ومنه قوله تعالى: ( وهذا بعلي شيخاً ) أي زوجي ، والبعل والتبعل : حسن العشرة من الزوجين والتباعل والبعال : ملاعبة المرء أهله ، وقيل البعال النكاح؛ ومنه الحديث ( إنها أيام أكل وشرب وبعال ) وقول الحطيئة : وكم من حصان ذات بعل تركتَها إذا الليل أدجى لم تجد من تباعله

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل