المحتوى الرئيسى

حزب جبهة التحرير تحت التأسيس يطالب المجلس العسكري بالتعامل بحسم مع الخارجين عن القانون

03/11 18:47

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  وجه حزب جبهة التحرير والعدالة والتنمية " تحت التأسيس"، نداء إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة يطالبه بسرعة وأهمية التعامل بمنتهى الحسم والقوة مع الخارجين عن القانون أيا كانت انتماءاتهم من المجموعات والقيادات الأمنية والأفراد والبلطجية .وقالت الحزب في بيان اليوم الجمعة إن الجبهة تتابع ببالغ الاهتمام والقلق الأحداث المؤسفة والمريرة التى تفجرت مؤخرا ومستمرة حتى الآن..وإن المصريين أمام لحظة فارقة في تاريخ الوطن تفرض على جميع أبنائه بمختلف دياناتهم وميولهم وانتماءاتهم التكاتف والتمسك بوحدتهم والانتباه للمخططات التي تعمل بتخطيط مدمر وبدون كلل من أجل إفشال الثورة عبر الوقيعة بين فئات الشعب والجيش .وأوضحت الجبهة أن الأحداث المؤسفة التي بدأت بإحراق وفرم وثائق فروع جهاز مباحث أمن الدولة في ظل حالة الانفلات الأمني، وما تلى ذلك من اعتداء أثيم وبربري على كنيسة "أطفيح" وبعض المواطنين الأقباط بقرية "صول"، ثم انتشار أعمال البلطجة المسلحة بغرض ترويع المواطنين على نطاق واسع ، كل هذه الحوادث تنذر في حال استمرارها بحدوث فتنة عامة لا تهدد فقط أبناء الوطن الواحد ، ولكنها قد تقود الوطن إلى حافة الهاوية.وأكدت الجبهة في بيانها ضرورة قيام المجلس الأعلى للقوات المسلحة بما لديه من صلاحيات وسلطات كأمين على ثورة 25 يناير، باتخاذ قرارات عاجلة ورادعة أهمها القبض الفوري ودون إبطاء على كافة المسؤولين السابقين والقيادات السياسية السابقة المتهمين بإفساد الحياة السياسية ونهب ثروات الشعب وإصدار أوامر مباشرة بقتل شهداء الثورة .ودعت إلى استكمال توقيف القيادات الأمنية المتورطة في الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبت ومازالت ضد الشعب المصري، والتحقيق الفوري مع جميع رجال الأعمال المتورطين في إفساد الحياة السياسية ونهب ثروات البلاد وإعلان خطة وطنية ذات جدول زمني لاستعادة الأموال المنهوبة والتحفظ عليهم فورا .وطالب البيان بحل الحزب الوطني فورا ودون إبطاء مع استعادة كافة ممتلكات ومقراته لصالح خزانة الدولة لتورطه في جرائم دستورية وقانونية تقوض المقومات الأساسية للوطن، والتعامل بحسم مع أعمال البلطجة وترويع المواطنين.يذكر أن حزب "جبهة التحرير للعدالة والتنمية"، تحت التأسيس، أعلن عن انطلاقه من ميدان التحرير من رحم الثورة الشعبية، ووقع على بيان التأسيسي للجبهة أكثر من عشرين ألف عضو حتى الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل