المحتوى الرئيسى

"الشاطر": تغيير لوائح وآليات عمل الإخوان واجب وليس احتمالاً

03/11 15:23

أكد خيرت الشاطر، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، أنهم يعتبرون تغيير لوائح الجماعة وآلياتها فى المرحلة الراهنة واجبًا وليس احتمالاً، مشيرًا إلى أنه يتم حاليًّا الإعداد لهذا التغيير، مطالبا المجلس الأعلى للقوات المسلحة بسرعة فكِّ الحصار الظالم عن قطاع غزة. وانتقد الشاطر فى حوار مطول عبر فضائية "الأقصى" عدم قيام لجنة التعديلات الدستورية بتقليص سلطات رئيس الجمهورية، محذرًا من تكرار سيناريو عهد نظام مبارك، وقال إن اللجنة كانت مستقلةً تمامًا، وأن اختيار صبحى صالح لم يكن كونه أحد الإخوان، ولكن بصفته عضوًا فنيًّا. وطالب الشاطر المجلس الأعلى للقوات المسلحة بسرعة إطلاق جميع المعتقلين الفلسطينيين فى السجون المصرية، كذلك ملاحقة الرئيس السابق حسنى مبارك وأسرته، وكل مَن نهب وبدد ودمَّر ثروات ومقدرات الوطن وممتلكاته، مؤكدًا أن الإخوان لا يشمتون فى أحد أو يثأرون لأنفسهم، ويغلقون صفحات آلامهم، ويفتحون صفحات جديدة من الأمل. وأعلن الشاطر عدم ترشيح نفسه للرئاسة التزامًا بقرار الجماعة عدم ترشيح أحد من الإخوان، مشيرًا إلى أن هدفه العمل فى مشروع النهضة، مشيرًا إلى أن الجماعة قررت عدم المنافسة على أغلبية فى مجلس الشعب، وسيدعمون أحد الأفراد المرشحين لانتخابات الرئاسة بناءً على مراجعة برامج المرشحين، ومعرفة الضمانات التى سيقدمونها والاطلاع على تاريخهم، وممارساتهم، وخبراتهم فى ممارسة شئون الدولة. وشدد على أن قرار الإخوان عدم المنافسة على الرئاسة والأغلبية بالبرلمان، جاء لإرسال رسالة طمأنة إلى الشعب المصرى الذى رسّخ لديه نظام مبارك البائد صورة تشوه الجماعة، واستخدمها كفزاعة للشعب والقوى الوطنية، قائلا: "يجب أن ندرك أننا أمام وطن مأزوم، لا بدَّ أن تتضافر فيه جهود القوى الوطنية لنهضته وتطهيره"، مطالبًا بالفصل بين النظام وأجهزة الدولة، على أن تبقى الأخيرة مستقلة وتعمل فى خدمة الشعب والنهوض بالوطن فى ظل تعاقب الحكومات عليها. وأوضح أن أحداث الثورة أثبتت نجاح تجربة تكاتف الشعب العظيمة بكلِّ فئاته واتجاهاته وأطيافه فى ميدان التحرير على المبادئ العليا التى تعلى مصلحة البلاد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل