المحتوى الرئيسى

الاحتلال يتهم حماس بالتخطيط لقتل جنود ومدنيين إسرائيليين بالضفة

03/11 12:19

القدس المحتلة : اتهمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي الجمعة ناشطي حركة المقاومة الاسلامية "حماس" في الضفة الغربية بالسعى لاستئناف عمليات قتل جنود ومدنيين اسرائيليين في الضفة والعمل على اخفاء جثثهم بعد قتلهم.ونقلت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية في عددها اليوم عن مصادر امنية اسرائيلية قولها "ان نشطاء حركة حماس يعتقدون أنه لا يمكنهم الاحتفاظ برهائن اسرائيليين لفترة طويلة بعيدا عن اجهزة الامن الاسرائيلية".واشارت الى "ان هؤلاء يخططون وبسبب الخشية من كشف عمليات الاختطاف بسرعة الى قتل اهدافهم ومن ثم اختطاف جثثهم قبل التفاوض مع اسرائيل لاعادتها ".واتهمت اجهزة الامن الاسرائيلية قيادة الحركة في دمشق وغزة "بالضغط على خلايا الحركة في الضفة الغربية لقتل اسرائيليين واختطاف جثثهم" مشيرة الى "ان هذا يأتي في ضوء التأثير الذي احدثه اسر الجندي جلعاد شاليط على الرأي العام في اسرائيل".واسر شاليط قبل سنوات عدة على ايدي مجموعة من مقاتلي ثلاثة فصائل فلسطينية ونجح هؤلاء في الاحتفاظ به حيا في قطاع غزة حيث جرت جولات مفاوضات فاشلة مع اسرائيل لاطلاق سراحه مقابل اطلاق سراح المئات من الاسرى الفلسطينيين.وقالت "ان هناك سببا اخر لهذه الضغوط التي تمارس على هذه الخلايا وهو فشل عملية اسر شاليط في اجبار اسرائيل على الاستجابة للمطالب الفلسطينية بالافراج عن اسراهم في السجون مقابل اطلاق سراح شاليط".وذكرت الصحيفة "ان حركة حماس خططت لشن هجمات مسلحة في منطقة رام الله وسط الضفة الغربية خلال العام الماضي بعد ان حاولت مرة اخرى اعادة بناء شبكتها العسكرية في هذه المنطقة والتي تضررت خلال الانتفاضة الفلسطينية الثانية وهو الامر الذي استأنفت حديثا العمل من اجل تحقيقه".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الجمعة , 11 - 3 - 2011 الساعة : 12:2 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الجمعة , 11 - 3 - 2011 الساعة : 3:2 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل