المحتوى الرئيسى

بريطانيا تدعم مصر لتعزيز الديمقراطية

03/11 13:31

قال اليستر بيرت وزير شئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية -الذى يزور القاهرة حاليا- إن مساعدة بلاده لمصر في المرحلة المقبلة ترتكز علي تقديم الدعم الفني لبناء القدرة المؤسسية والقوائم الأساسية للديمقراطية واستمرار الاستثمارات البريطانية في مصر لدعم الاقتصاد الوطني وخلق فرص عمل لمواجهة البطالة ودعم القطاع الخاص.وأضاف بيرت خلال حواره مع المحررين الدبلوماسيين بمقر السفارة البريطانية بالقاهرة " أن المساعدة تتضمن أيضا تعزيز دور المجلس الثقافي البريطاني الذي يوفر التدريب وتعليم اللغة الانجليزية لدعم مهارات المصريين في سوق العمل".وأشار إلي قوة العلاقات بين البلدين حيث إن بريطانيا تحتل المرتبة الأولي من حيث الاستثمارات الأجنبية المباشرة وأن بلاده لها مصالح مالية وتجارية قوية في مصر فضلا عن قطاع السياحة الذي هو محل اهتمام كلا البلدين.وأفاد بأن بلاده تعد الدولة الوحيدة التي لم تنصح رعاياها بمغادرة المنتجعات السياحية في البحر الأحمر علي خلاف الدول الأخرى. وقال إنه من المهم عودة السياحة لطبيعتها لمصر موضحا أن المجلس الأوروبي سيبحث اليوم في اجتماعه تنفيذ حزمة لدعم مصر في المرحلة المقبلة.وأضاف أن بريطانيا تساعد مصر في عمليات نقل المصريين العالقين علي الحدود للعودة إلي بلادهم فضلا عن تقديم المساعدات الإنسانية علي الحدود الليبية المصرية والليبية التونسية مشيرا إلى تأثر مصر من الأحداث الجارية في ليبيا بسبب فقدان عوائد المصريين العائدين من هناك .وأوضح أنه أجري خلال زيارته للقاهرة مباحثات مع الدكتور عصام شرف رئيس الوزراء و نبيل العربي وزير الخارجية ومنصور العيسوي وزير الداخلية بهدف التعرف علي أولويات مصر في المرحلة المقبلة وسبل تقديم بريطانيا المساعدة لها فضلا عن مقابلة بعض النشطاء السياسيين .. مشيرا إلى أنه لم يقابل خلال زيارته للقاهرة مع أي ممثلين عن الإخوان المسلمين في مصر.وأكد بيرت علي أهمية وجود جدول زمني للتحول من المرحلة الانتقالية إلي حكومة منتخبة ورفع حالة الطوارئ وتحديد الخطوط العريضة للانتخابات الرئاسية والبرلمانية وفتح حوار مع كافة الأحزاب و الأطراف الأخرى التي كانت موجودة في ميدان التحرير.وقال بيرت إنه بحث مع نبيل العربي وزير الخارجية سبل تعزيز العلاقات الثنائية والأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موضحا أنه تحدث مع مجتمع الأعمال البريطاني في مصر الذي يدرك اللحظة التاريخية التي تعيشها مصر وأن الشركات البريطانية العاملة ستساند استثماراتها في مصر.وردا علي سؤال حول الوضع الأمني في مصر، أوضح أن مباحثاته مع شرف تناولت الوضع الداخلي مشددا على أن الأمن يشكل أولوية قصوى للحكومة المصرية لأنه يعد أساسا للمرحلة المقبلة .. مشيرا إلي أهمية عدم تدخل قوي خارجية فيما يحدث بين المسلمين والأقباط في مصر .وأضاف أن الأحداث التي وقعت في ميدان التحرير بعثت برسالة عن توحد المصريين في أهدافهم وهناك أشياء مشتركة تربط المجتمعات والمهم للطرفين العمل من أجل تحقيق هذه الأهداف معربا عن ترحيب بلاده بالتزامات الحكومة المصرية بتوفير الأمن والأمان للجميع .وردا على سؤال آخر عن أصول الرئيس السابق محمد مبارك وأسرته، قال بيرت إنه لم يناقش هذا الموضوع خلال مباحثاته في مصر.. مشيرا إلي أن بلاده أرسلت معلومات عن أصول مالية لأشخاص في مصر بناء علي طلب رسمي وأن السياسية البريطانية لا تحدد الأسماء المذكورة في القائمة المرسلة.    

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل