المحتوى الرئيسى
alaan TV

مع أمن الدولة.. القتل رميـــًـــــا بالرصاص

03/11 11:50

- Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  «أنا وزمايلى فى الإدارة أخدنا عهد على نفسنا إننا ما نضربش حد من غير سلاح علشان مش متأكدين إن المعلومة اللى جاية حقيقية 100 %». المعلومات حول أماكن الجماعات الإرهابية كان مسئولية إدارة «النشاط المتطرف»، التى تتقصى الحقائق حتى تتأكد من المعلومات، ثم تحصل على إذن من رئيس أمن الدولة أو نائبه للجوء لإدارة مكافحة الإرهاب الدولى من أجل التدخل و«التعامل»، الذى يبدأ بمحاولة القبض على الإرهابيين أو قتلهم فى حالة الاشتباك، كما يقول مهاب. «كان الضباط فى إدارة النشاط المتطرف بيقولوا لنا اقتلوهم، دول ولاد...»، لكن مهاب يؤكد أن ضباط إدارة الإرهاب كانوا ملتزمين باستخدام العنف فى حالة الضرورة فقط. «أحيانا كنا بنمسك ناس صاحية، لو ضباط النشاط المتطرف محتاجينه كانوا بياخدوه معاهم على أمن الدولة، لكن لو مش محتاجينه، كانوا بيخلصوا عليه فى ساعتها». يروى مهاب قصة ترجع إلى عام 1997، حين شارك مع زملائه فى القبض على طلعت ياسين همام، أحد قيادات الجناح العسكرى للجماعة الإسلامية. نجح مهاب وزملاؤه فى الوصول لهمام دون أن يشعر، وكان وقتها يختبئ بشقة فى الدور العاشر بعمارة فى مدينة نصر. «قبضنا عليه حيا، وكممناه وغمينا عينيه، لحد ما وصل ضابط برتبة لواء من مكافحة النشاط المتطرف»، ويرفض مهاب ذكر اسمه لأنه قد توفى منذ سنوات. «الضابط سأل طلعت، حتتكلم ولا أقتلك دلوقتى؟»، وكان الرد «موتنى، مش حاتكلم مهما عملت». أخرج اللواء الطبنجة، وأعدم طلعت فوريا.«ساعتها قالوا فى الجرائد إنه كان تبادل فى إطلاق النار، وأن رأس هذا الإرهابى تساوى ألف رأس»، ويؤكد مهاب أن قتل المعتقلين العزل فور القبض عليهم ثم وضع سلاح جانبهم وإدعاء تبادل إطلاق النار كان ممارسة منهجية من أمن الدولة. ذات مرة، خرج مهاب مع زملائه فى مهمة للقبض على مجموعة من الإرهابيين فى جبال أسيوط، وبعد ساعات من البحث لم يجدوا أى أثر للإرهابيين. رغم ذلك، خرجت الصحف فى اليوم التالى تؤكد مقتل 4 إرهابيين فى غارة بأسيوط. «ساعتها عرفنا إن كان عندهم 4 جثث عايزين يغطوا على قتلهم».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل