المحتوى الرئيسى

اسلاميون يتبنون الانفجار قرب اكاديمية جهاز الامن الفدرالي في موسكو

03/11 12:15

موسكو (ا ف ب) - تبنت مجموعة اسلامية هي "كتيبة شهداء رياض الصالحين" الانفجار الذي وقع الاربعاء عند موقف للحافلات قرب اكاديمية جهاز الامن الفدرالي الروسي (كي جي بي سابقا) في موسكو ولم يسفر عن سقوط ضحايا.وقالت هذه الجماعة في بيان نشر على الموقع الاسلامي كافكازسنتر.كوم المرتبط بحركة التمرد في القوقاز الروسي ان هذا التفجير جاء ردا على عمليات الامن الروسي ضد حركة التمرد الاسلامي في القوقاز.واوضح البيان ان العملية جرت بامر من زعيم حركة التمرد الاسلامية في القوقاز الروسي الشيشاني دوكو عمروف.وكان متحدث باسم الشرطة الروسية اعلن الاربعاء ان "العبوة انفجرت عند موقف للحافلات على جادة ميتشورينسكي (جنوب غرب العاصمة) حيث توجد اكاديمية جهاز الامن الفدرالي الروسي (اف اس بي)".ولحقت اضرار ببضع سيارات وموقف الحافلات، كما ذكرت مصادر في قوى الامن في تصريحات نشرتها وكالات الانباء الروسية.وكان دوكو عمروف الذي اعلن مسؤوليته عن اعتداء دامية عدة في موسكو، وجه نداء الى الجهاد في روسيا في شريط مصور نشر مطلع آذار/مارس على الموقع نفسه.وتبنى عمروف عدة هجمات اخطرها الاعتداء على مطار موسكو دوموديدوفو في 24 كانون الثاني/يناير (37 قتيلا) والاعتداءات التي استهدفت شبكة قطار الانفاق في موسكو (40 قتيلا) في 2010.وكان الرجل الذي قاتل في صفوف المتمردين الشيشان ضد القوات الروسية من اجل استقلال الشيشان، تخلى في 2007 عن القضية الانفصالية لصالح القتال الاسلامي من خلال اعلان نفسه زعيما "لامارة القوقاز".وتبنت جماعة كتائب رياض الصالحين التي انشأها زعيم الحرب الشيشاني شامل باساييف في 2001، عدة هجمات في السنوات الاخيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل