المحتوى الرئيسى

مبعوثان من الامم المتحدة يعتزمان زيارة طرابلس قريبا

03/11 11:52

الامم المتحدة (رويترز) - صرحت مسؤولة بالامم المتحدة بأن مسؤول اغاثة بالمنظمة الدولية ومبعوث الامم المتحدة الخاص بليبيا الجديد عبد الاله الخطيب سيتوجهان الى طرابلس خلال الايام القادمة لتقييم اثار القتال.وقالت كاثرين براج مساعدة الامين العام للامم المتحدة ونائبة منسق عمليات الاغاثة الطارئة في افادة للدول الاعضاء بالمنظمة يوم الخميس ان نحو 250 ألف شخص فروا من ليبيا الى دول مجاورة بعد أن صعدت القوات الموالية للزعيم معمر القذافي هجماتها على المعارضين المسلحين.وأضافت أن معظم اللاجئين الذين يزيد عددهم عن 137 ألفا ذهبوا الى تونس وأن غالبيتهم أجانب.وقالت وفقا لنسخة مكتوبة من كلمتها "تعمل الوكالات الانسانية بلا كلل لتجنب حدوث عنق زجاجة عند الحدود ولضمان أن المنتظرين في مخيمات مؤقتة ينتظرون بأسلوب كريم."وكان الامين العام للامم المتحدة بان جي مون قد تحدث هاتفيا في مطلع الاسبوع الى وزير الخارجية الليبي موسى كوسا الذي وعد بالسماح لفريق من المنظمة الدولية بزيارة طرابلس لتقييم الموقف الانساني في البلاد.وقالت براج ان الخطيب سيسافر الى طرابلس قريبا ربما يوم السبت أو الاحد . وذكرت متحدثة باسم الامم المتحدة أن رشيد خاليكوف منسق الشؤون الانسانية الخاص لليبيا الذي عين حديثا سيرافق الخطيب في الزيارة.وقالت براج "اننا نعد أيضا فرقا لتقييم الوضع الانساني لارسالها بأسرع وقت ممكن."وأضافت أن الامم المتحدة تجد صعوبة في الحصول على معلومات عن الاثار الانسانية المترتبة على القتال الكثيف في الايام الاخيرة.وتابعت "الاحتياجات الطبية مثار قلق رئيسي وبخاصة وأننا نتلقى تقارير عن اغلاق مستشفيات في وقت الناس فيه في أشد الحاجة للرعاية الصحية."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل