المحتوى الرئيسى

"الجوارح" في مهمة "قنص" اللقب الشتوي

03/11 10:45

الجزائر – خاص (يوروسبورت عربية) تبدو الفرصة سانحة لجمعية الشلف متصدر الدوري الجزائري للتتويج باللقب الشرفي لمرحلة الذهاب عندما يستقبل، الجمعة، وداد تلمسان المتواضع في ديربي الغرب الجزائري مستغلا في ذلك تنقل منافسه وفاق سطيف، المتصدر الثاني للدوري، إلى شباب بلوزداد بمناسبة إجراء مبارياتيهما المتأخرتين عن الجولة 15 من الرابطة المحترفة الأولى. ويوجد الشلف، المتصدر بـ28 نقطة، في أفضل حالاته منذ سنوات عديدة لاستمراره في تصدر الدوري بفضل النتائج الإيجابية التي ما فتيء يسجلها منذ إنطلاق الموسم أخرها التعادل بطعم الفوز الذي عاد به من عرين اتحاد الجزائر صفر-صفر ما سيكون له الأثر الإيجابي على معنويات لاعبيه عندما يستضيفون على ميدانهم وأمام جمهورهم وداد تلمسان (12-15 نقطة) الذي يعاني في ذيل الترتيب مهمة صعبة أمام تلمسان وسيسمح الفوز، وهو السابع في حال تحققه منذ بدء الموسم، أصحاب الأرض من خطف اللقب الشتوي عن غريمه وفاق سطيف بفضل فارق الأهداف فضلا عن أن فوزه على شريكه في الصدارة في مباراة الذهاب 1-صفر سيكون له دور في تتويجه. وعلى رغم عودة تلمسان في المباراة الأخيرة وتألقه بشكل لافت أمام أهلي برج بوعريريج 5-1، إلا أن ذلك قد لا يشفع لهم بالوقوف بندية لأصحاب الأرض الرافضين لأي تنازل عن نقاط المباراة. و إعترف مدرب وداد تلمسان عبدالقادر عمراني بـ"صعوبة المهمة التي تنتظر فريقه أمام الشلف"، لافتا إلى أن إنتشاء أصحاب الأرض بالتعادل أمام اتحاد الجزائر وتسلحهم بدعم جمهورهم سيكون له دفع كبير. سطيف على المحك وفي مواجهة تقليدية على ميدان 20 أغسطس بالجزائر العاصمة، يلعب وفاق سطيف مصيرا مفتوحا على كل الإحتمالات عندما يواجه شباب بلوزداد في مباراة بقيت، خلال عقود سابقة، واجهة للكرة الجزائرية الجميلة. وتبدو مهمة سطيف، الذي إلتحق أخيرا بصدارة الترتيب برصيد 28 نقطة، محفوفة بالمخاطر خصوصا أنه سيواجه فريقا منتشيا بالتعادل ذي طعم الفوز الذي عاد به من مواجهته لشبيبة بجاية 1-1. ولا تبدو نتيجة بجاية وحدها التي تدفع أصحاب الأرض للسعي للفوز على سطيف، بل إن عوامل كثيرة تدفعهم لذلك أبرزها أن الفوز على الضيوف يعني الإطاحة بـ"فريق منتخب" و"الإستمرار في تقاليد الإطاحة بالوفاق في المواجهات البينية" فضلا عن أن الفوز عليه، وهو الأهم، يلحقهم بفريقي مولودية وهران وسعيدة في المركز الخامس برصيد 25 نقطة. برج في مفترق الطرق وفي المباراة المتأخرة الثالثة، يلتقي فريقا شباب أهلي برج بوعريريج وشبيبة بجاية في مباراة بأهداف وطموحات متباينة. في الوقت الذي يسعى فيه يسعى أهلي البرج (16-10 نقاط) لكسب نتيجة المباراة أملا بالابتعاد عن ذيل الترتيب أولا واستعادة الثقة في نفوس اللاعبين وجمهوره ثانيا، يسعى شبيبة بجاوية إلى تحقيق نتيجة إيجابية أملا في محو التعثر الأخير أمام بلوزداد، وبالمرة الإقتراب من فرق الصدارة . وتبدو مهمة أصحاب الأرض صعبة في تحقيق المكسب في ضوء المعنويات المهزوزة بسبب النتائج السلبية التي ما فتيء يسجلها منذ بدء الموسم، آخرها الخسارة 1-5 أمام تلمسان، ما هوى به في قاع الترتيب وجعله ينتظر مصيرا سيئا لم يكن يخطر على بال أحد قبل بدء الموسم. من سمير عبد العزيز

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل