المحتوى الرئيسى

١/٢ كلمه

03/11 02:15

سيدنا عيسي عليه السلام رسول من عند الله وكذلك الكتاب المنزل عليه الإنجيل،‮ ‬ومالم يؤمن المسلم بذلك فقد انتقص شرطاً‮ ‬جوهرياً‮ ‬للإسلام،‮ ‬فكيف يعتدي قتلة إن كانوا مسلمين علي دار عبادة لدين سماوي ونبيه عيسي قال تعالي‮: »‬إنما المسيح عيسي ابن مريم رسول الله وكلمته‮« ‬وأمه ستنا مريم كما يسميها جميع المسلمين فضلها الله علي نساء العالمين إذ يقول تعالي في كتابه الكريم‮: »‬يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك واصطفاك علي نساء العالمين‮«‬،‮ ‬فكيف ارتضي دينكم إن كنتم مسلمين حقاً‮ ‬إحراق مكان مقدس يتردد فيه اسم الله ورسوله‮ ‬عيسي عبادة وصلاة؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل