المحتوى الرئيسى

وردة الجزائرية تضرب "تعظيم سلام" لشباب 25 يناير

03/11 00:46

غزة - دنيا الوطن ألقت الفنانة القديرة وردة الجزائرية تحية "تعظيم سلام" لشباب ثورة 25 يناير المصرية، معتبرة أن ما فعلوه من إنجازات لا يمكن أن يستوعبه عقل، خاصة أن كل هذه الإنجازات تمت في فترة قصيرة جدّا. وفي لقاء أجرته مع mbc.net في منزلها بالقاهرة، رفعت يدها "وضربت تعظيم سلام" كما يقال باللهجة المصرية. وأكدت وردة بأنها كانت ملتزمة الصمت خلال الفترة الماضية حتى لا تدخل ضمن اللغط الذي كان يتحدث به البعض وكانت تكتفي بأن تستمع وتشاهد فقط. وأشارت إلى أنها تشعر بفخر شديد بهذا البلد الذي قضت به سنوات عمرها. وناشدت الفنانة القديرة الجميع أن يحتفظوا بما حققته الثورة من إنجازات لم يحققها أي بلد آخر في تلك الفترة الوجيزة، وأن يتمسكوا ببعضهم مسلمين ومسيحيين؛ لأنهم لا يمكن لأحد أن يفرقهم عن بعض بأفعال إجرامية ومشينة لا ترضي الله ولا ترضي أية ديانة سماوية. أوبريت "وطني الأكبر" وأضافت وردة بأن أحداث العنف التي شاهدتها مؤخرا من أشخاص مندسين، كان الهدف منها إفساد ما حققه شباب الثورة من إنجازات، لذلك قررت أن تخرج عن صمتها لتطلب من كل مصري ألا يدع أية فرصة لتدخلات من أشخاص أصحاب نفوس ضعيفة تسعى لعمل فتن طائفية بمصر. وتمنت من الله أن تمر هذه المرحلة بسلام حتى يعود الأمن والاستقرار لهذا البلد العظيم، على حدّ قولها. وأضافت الجزائرية بأن أوبريت "وطني الأكبر" الذي قدمته مع الراحل عبد الحليم حافظ وفايدة كامل وشادية ونجاة، يجب أن تعرضه جميع الفضائيات في الوقت الحالي؛ لأن هذا الأوبريت يصف -عن حق- أصالة الشعب العربي الذي تحمل كثيرا من المحن وخاصة كثيرا من الحروب، لكنه كان أقوى من أي شيء وجاهد كثيرا وحارب كثيرا لكي ينال حريته واستقلاله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل