المحتوى الرئيسى

الافراج عن صحفي برازيلي في ليبيا واخر ما زال مفقودا

03/11 03:19

برازيليا/تونس (رويترز) - قالت صحيفة استادو دي ساو باولو البرازيلية يوم الخميس ان مراسلا لها افرجت عنه القوات الحكومية في ليبيا هو في صحة جيدة لكن مراسلا لصحيفة الجارديان البريطانية ما زال مفقودا.وقالت الصحيفة ان القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي افرجت عن اندريه نيتو الذي يعمل لحسابها بعد احتجازه ثمانية ايام في بلدة صبراتة التي تبعد 60 كيلومترا من العاصمة طرابلس.واضافت الصحيفة قولها في طبعتها على شبكة الانترنت www.estadao.com.br ان نيتو الان في مقر اقامة السفير البرازيلي الى ليبيا وسيعود الى الوطن يوم الجمعة.ولم تورد استادو ذكر غيث عبد الاحد مراسل صحيفة جارديان وهو مواطن عراقي.وفي وقت سابق يوم الخميس قالت منظمة صحفيون بلا حدود ان الاثنين اعتقلتهما القوات الحكومية الليبية.وقالت منظمة صحفيون بلا حدود ان الاثنين اعتقلا في السادس من مارس اذار في منطقة الزاوية التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة في غرب ليبيا والتي تتعرض لهجوم من جانب القوات الموالية للزعيم الليبي معمر القذافي.وأدانت المفوضة السامية لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي الاعتقال والتعذيب المحتمل لفريق اخباري لهيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) قالت يوم الاربعاء ان قوات الامن الليبية اعتقلته وانه تعرض للضرب ولاعدام وهمي بعد اعتقالهم عند حاجز تفتيش وهما في طريقهما الى الزاوية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل