المحتوى الرئيسى

من زاهر لشحاتة : عصر مبارك انتهي يامعلم

03/10 22:52

اشتعل الخلاف بين سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة وحسن شحاتة المدير الفني للمنتخب الوطني بعد الجلسة التي جمعت بينهما وحاول زاهر خلالها اقناع شحاته بأن تخفيض رواتب الجهاز الفني بنسبة 50 % أمر حتمي نظرا للظروف الصعبة التي تمر بها البلاد وهو مارفضه شحاتة رغم أن زاهر ألمح للمعلم أن الزيادة الكبيرة التي طرأت علي رواتب الجهاز الفني ورفعته إلي الضعف بعد الفوز ببطولة الأمم الأفريقية في أنجولا 2010 قد تمت بقرار من الرئيس السابق وأن عهد مبارك قد انتهي ولابد من إعادة النظر في أمور كثيرة ، إلا أن كل هذه المحاولات باءت بالفشل بل زاد الأمر تعقيدا أن شحاتة شدد علي أفراد جهازه المعاون بعدم الموافقة علي طلب زاهر.وقد وضع هذا الرفض زاهر في ورطة ومأزق حقيقي مع العاملين باتحاد الكرة الذين وعدهم بتعديل رواتبهم وتحسين أوضاعهم المالية بعد تخفيض الرواتب العالية لجميع العاملين بما فيهم المدربين وعلي رأسهم الجهاز الفني للمنتخب الأول .ويشير زاهر إلي أن رفض شحاتة الذي يتقاضي 210 آلاف جنيه شهريا يعد موقفا سلبيا وهو نفس موقف باقي أعضاء الجهاز الذين سيوفرون الكثير في حالة الموافقة علي التخفيض حيث يتقاضي شوقي غريب134 ألف جنيه وحمادة صدقي 85 ألف جنيه وأحمد سليمان 75 ألف جنيه وسمير عدلي 75 ألف جنيه ، رغم ان المنتخب لا يعمل إلا علي فترات متباعدة والنشاط الكروي في مصر متوقف منذ أكثر من شهر ونصف الشهر.وقد اشتعل الموقف لدي الموظفين داخل اتحاد الكرة واكد بعضهم أن هذا السلوك ليس مستغربا علي حسن شحاته الذي ضمته القائمة السوداء أثناء الثورة وكان من المؤيدين للرئيس السابق مبارك رغم أخطائه الجسيمة في حق الشعب المصري ولكن يبدو أن المعلم لا يتذكر إلا أنه رفع راتبه من 105 آلاف جنيه إلي 210 آلاف شهريا .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل