المحتوى الرئيسى

شعب أصيل ومعدنه أصيل بقلم:وفاء احمد التلاوي

03/10 22:16

بسم الله الرحمن الرحيم شعب أصيل ومعدنه أصيل يا شبابنا الغالي لقد أرادوا بكم شرا فأراد الله لكم كل الخير و هذا مرجعه إلى حسن نيتكم وصدقكم في مطالبكم البسيطة و الكبيرة في نظر الأخريين ممن استهوتهم أنفسهم وضعفت أمام حب المال و شاق عليهم تحقيق ابسط الأشياء لكم و هو حقكم في الحياة الكريمة والعمل الشريف , فكان جزاؤهم ما حصلوا عليه في الدنيا و ما سوف يحصلون عليه في أخرتهم , وكل ما ارجوه منكم ألا تختلفوا اليوم فتذهب ريحكم , ويقدر عليكم عدوكم . فعندما قلتم سلمية قضيتم على أحلامهم في أن تكون معارك دموية , و أغلقتم عليهم الطريق فكان لا بد لهم أن يجدوا طريقا آخر , فأخذوا يوقعون بينكم وبين إخوتكم ممن يريد الحفاظ على كرامة رئيسهم المصري ( رئيس مصرنا الحبيبة و يقولون إن كرامته من كرامتنا , وعند الاختلاف في الرأي يحصل العدو على ما يريد بأن تصبح ثورة دموية يقتل فيها الآلاف , ويقولون ( إن لم تكن معي فأنت ضدي) كقول رئيس أمريكا ولكن الحمد لله كان هناك من يعرفون هذا من أبناء وطننا الحبيب و حاولوا إخماد الفتنة التي كادت أن توقع بالثورة البيضاء و قالوا لهم أين حرية الرأي و أين الديمقراطية التي تطالبون بها , فأنه ليس كل محب للرئيس فهو خائن لوطنه و اعلموا بأن من وقف ضدكم كما ترون ذلك اليوم فهم الأوفياء إلى رئيسهم و لا يعاتبوا على ذلك فأنهم غير متلونين وما في قلبهم يظهرونه على خلاف البعض. و عندما يعرفون الحقائق التي تنشر كل يوم و يظهر الفساد الذي كان منتشر سيتيقنون من صدقكم و إنكم على حق , فالجميع يريد الإصلاح بدون شك و بدون دم , فأن شعبنا شعب أصيل و معدنه أصيل و سوف يقوم بإظهار هذه الحقائق لتكون على الملأ و يقتنع الجميع و يعلم ( أن ما أراده الله كان وما لم يرد لم يكن ) و يعلم كل خائن لوطنه و مرتشي أن الله سوف يفضحه و لو في جوف بيته , سواء كان من الوزراء أو غيرهم ممن يعملون في مناصب هامة في الدولة , وتقع في يدهم مسئولية كبيرة سوف يسألون عنها , ويحاسبه الله و الشعب. فيجب أن نحاسب جميعا أنفسنا على ما نفعله , كي نرضي الله أولا و قبل كل شيء , وان نجعل الله رقيبا علينا و على جميع أعمالنا , ولا نخشى إلا الله الكاتبة / وفاء احمد التلاوي wafaaaltalawy@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل