المحتوى الرئيسى

المتهم الرئيسى فى معركة «عمارة دار السلام» للنيابة: المبنى ملك والدتى

03/10 21:22

باشرت نيابة البساتين تحقيقاتها فى واقعة المشاجرة التى وقعت أحداثها أمام مدرسة الليثى فى دار السلام، واستخدم أطرافها زجاجات المولوتوف وماء النار، مما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى، بسبب قيام أحد الأشخاص وأنصاره بوضع أيديهم على إحدى العمارات التى كان المدعى العام الاشتراكى قد باعها بالمزاد العلنى لصاحب محل عطارة منذ 10 سنوات. واستمع حسن موسى، مدير النيابة، إلى أقوال المتهم بوضع يده على العقار، وقال فى التحقيقات بإشراف محمد عبدالمنعم، رئيس النيابة، إن هذا العقار ملك لوالدته، وليست له علاقة بالعقار الذى باعه المدعى العام الاشتراكى لصاحب محل العطارة، وأن العقار الذى يتحدث عنه صاحب المحل فى مكان آخر غير شارع الفيوم. وقررت النيابة بإشراف المستشار ممدوح وحيد، المحامى العام الأول لنيابات جنوب القاهرة، حجزه على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة.. فيما أخلت النيابة سبيل صاحب المحل على ذمة التحقيقات. كانت أجهزة الأمن فى القاهرة ألقت القبض على 3 أشخاص من طرفى مشاجرة وقعت أحداثها، أمس الاول، أمام مدرسة الليثى فى دار السلام، واستخدموا فيها زجاجات المولوتوف الحارقة وماء النار، مما أدى إلى إصابة العشرات من الجانبين، تبين من التحريات والتحقيقات الأولية أن المشاجرة حدثت بعد أن قام مجموعة من الأشخاص بوضع أيديهم على إحدى العمارات فى المنطقة، كان المدعى العام الاشتراكى قد باعها بالمزاد العلنى لصاحب محل عطارة منذ 10 سنوات، وأنهم استغلوا أحداث الانفلات الأمنى وقاموا بالدخول إلى العمارة وتسكين ما بها من شقق كان يستخدمها صاحبها فى تخزين بعض البضائع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل