المحتوى الرئيسى

السفير الامريكي: الاحتجاجات ليست حلا في اليمن ولا بد من الحوار

03/10 18:50

صنعاء (رويترز) - قال السفير الامريكي في اليمن ان مطلب المتظاهرين بانهاء حكم الرئيس علي عبد الله صالح المستمر منذ 32 عاما لن يحل مشاكل البلاد داعيا للحوار بين الرئيس والمحتجين.ويكافح صالح -وهو حليف للولايات المتحدة ضد فرع لتنظيم القاعدة يتمركز في اليمن- من أجل اخماد أسابيع من المظاهرات المنادية بالديمقراطية والتي شهدت خروج الاف المحتجين الى الشوارع مطالبين برحيله.وفي مقابلة مع مجلة (السياسية) الحكومية تنشر كاملة يوم السبت قال السفير الامريكي جيرالد فيرشتاين ان الحوار مطلوب لايجاد حلول مقبولة لكل من الحكومة والمعارضة.واضاف "نحن واضحون في القول اننا لا نعتقد ان المظاهرات هي السبيل الذي يمكن أن تحل من خلاله مشكلات اليمن. نعتقد ان المشكلات يجب أن تحل من خلال تلك العملية من الحوار والمفاوضات."وتابع فيرشتاين "سؤالنا دائما هو .. اذا رحل الرئيس صالح ماذا أنتم فاعلون في اليوم التالي.." في اشارة ضمنية الى المخاوف من احتمال حدوث فراغ في السلطة يملاه المتشددون الاسلاميون.ويمثل اليمن الذي يقترب بالفعل من التحول الى دولة فاشلة مبعث قلق للولايات المتحدة على نحو خاص في ظل وجود واحد من أنشط فروع تنظيم القاعدة على أراضيه.وتحاول الولايات المتحدة لعب دور متوازن للغاية وهي تحاول الاستجابة للاحتجاجات المنادية بالديمقراطية ضد حلفائها المتشبثين بالسلطة في العالم العربي بعد انتفاضتين أطاحتا برئيسي مصر وتونس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل