المحتوى الرئيسى

الفصائل المنافسة ترفض عرض حماس بشأن الوحدة..

03/10 17:40

غزة (رويترز) - قدمت حركة حماس ما وصفتها بمبادرة جديدة للوحدة الفلسطينية في خطوة ينظر اليها على نطاق واسع على انها محاولة لاجهاض اي ضغط شعبي من أجل التغيير في القطاع الذي تديره بينما تشتعل احتجاجات شعبية في المنطقة العربية.ودعا الاقتراح الذي عرضته الحركة على عدد من الفصائل الفلسطينية خلال اجتماع مساء يوم الاربعاء الى تشكيل قيادة موحدة لادارة الشؤون الفلسطينية لحين اعادة هيكلة منظمة التحرير الفلسطينية بحيث تضم حركتي حماس والجهاد الاسلامي.وقاطعت حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاجتماع الذي دام ثلاث ساعات وقال مسؤولون من فصائل اخرى ان الاجتماع لم يؤد الى أي تقدم.وسيطرت حركة حماس على السلطة في قطاع غزة من قوات موالية لعباس في 2007 ولم تسفر جهود مصالحة قادتها مصر الى أي نتيجة.وقال فوزي برهوم المتحدث باسم حماس ان المبادرة الجديدة تظهر جدية الحركة بشأن اعادة الوحدة. واعربت حركة فتح عن تشككها.وفي الضفة الغربية قال احمد عساف المتحدث باسم حركة فتح ان الامر يحتاج الى قرارات لا مبادرات بعد اربع سنوات من الانقسام.وفيما اثار مزيدا من الانتقادات من فتح أعلنت حماس يوم الخميس تعديلا وزاريا محدودا على حكومتها في غزة التي أقالها عباس بعد سيطرة الحركة على القطاع عام 2007.وقال عساف ان الرئيس عباس أقال هذه الحكومة بعد "انقلاب" حماس ولذلك فان هذه الادارة غير شرعية.وتقول حماس ان عباس الذي يتولى الرئاسة منذ 2005 لا يملك التفويض للحكم لان الانتخابات الفلسطينية لم تجر منذ 2006. وقال عباس الشهر الماضي ان الانتخابات المقررة بحلول سبتمبر ايلول لن تتم اذا تمسكت حماس برفضها السماح باجراء التصويت في قطاع غزة.ورفضت الفصائل المنافسة دعوة حماس للانضمام الى الحكومة التي قامت بتعديلها والتي وافق عليها المشرعون من الحركة في غزة اليوم الخميس.من نضال المغربي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل