المحتوى الرئيسى

تمرد عدد من جنود الجيش الإسرائيلى اعتراضاً على عمليات إخلاء الوحدات الاستيطانية

03/10 16:54

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، النقاب عن بوادر تمر يقوده بعض جنود لواء "كافير" بالجيش الإسرائيلى بعد إعلانهم عن عدم تنفيذ تعليمات الجيش، تضامناً مع احد زملائهم الذى هدم بيته الأسبوع الماضى خلال عمليات إخلاء النقطة الاستيطانية بـ"مزرعة جلعاد". وأوضحت يديعوت، انه قد وقع جنود اللواء على عريضة تضمنت 70 توقيعاً من أجل إطلاق سراح زميلهم الجندى "شمعون فايزمان"، واعتراضاً على السياسة التجاهل التى تنتهجها قيادة اللواء تجاه هذه القضية، كما هدد الجنود انه فى حال استمرار القيادة على هذا النهج ستجد نفسها فى يوم من الأيام بمفردها ودون جنود. وأضافت الصحيفة، أن وتيرة الاحتجاجات ارتفعت ضد قضية إخلاء الوحدات الاستيطانية، بعد أعلن جنود اللواء اعتراضهم على سجن زميلهم لاعتراضه على عملية الهدم، مشيرة إلى أن الجندى "شمعون فايزمان" هدد بعدم العودة إلى صفوف الجيش، اعتراضاً على عملية هدم منزله وطالب بإعادة بنائه، وفى أعقاب ذلك حكم على بالسجن الفعلى. ولفتت الصحيفة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التى يحتل فيها لواء "كافير" العناوين الرئيسية فى الصحف ووسائل الإعلام الإخبارية الإسرائيلية على خلفية تصريحات لعناصره ضد عمليات إخلاء الوحدات الاستيطانية الغير قانونية. وبالمقابل نفت مصادر عسكرية بالجيش الإسرائيلى أن يكون هناك أى تمرد داخل اللواء، موضحين أن مهام اللواء مستمرة على قدم وساق، فضلاً عن وجود تفاهم جيد بين الجنود والقيادة فى ظل الأحداث الأخيرة التى وقعت داخل اللواء. وحذرت أوساط داخل الجيش الإسرائيلى وفقا ليديعوت أحرونوت من افتعال محاولات خارجية تتبنى مصالح شخصية، وترنو إلى تعكير صفو الحياة العسكرية فى لواء "كافير" عبر الاستغلال السيئ للجنود وأسمائهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل