المحتوى الرئيسى

مزاد علني على غيتارات إريك كلابتون لأهداف خيرية

03/10 16:50

تخلى إريك كلابتون مغني الروك الأسطوري عن سبعين من آلاته الموسيقية خلال مزاد علني أقيم لأهداف خيرية، وقد اجتذب مئات المعجبين متخطيا كل التوقعات. (ارشيف اف ب/تموثي كلاري) تخلى إريك كلابتون مغني الروك الأسطوري عن سبعين من آلاته الموسيقية خلال مزاد علني أقيم لأهداف خيرية، وقد اجتذب مئات المعجبين متخطيا كل التوقعات. فبيع غيتاره "غيبسون" الشهير طراز العام 1948 ب 83 ألف دولار، محققا أفضل سعر في هذا المزاد. وهو كان قد قدر بداية ب 30 ألف دولار. وتضمن المزاد آلات عدة تحمل العلامة التجارية "فندر ستراتوكاستر"، وهو طراز أسطوري ارتبط بكلابتون. ومن بين هذه الآلات غيتار أسود عزف عليه كلابتون في العام 2005 في كل من "رويال ألبرت هول" في لندن و"ماديسون سكوير غاردن" في نيويورك. وقد بيع ب 51 ألف دولار. كذلك بيعت آلة "مارتن"، وهي غيتار من 12 وتر ألف عليه أغنيته "مازرلس تشايلد" ب 70 ألف دولار، في حين أن التوقعات الاساسية كانت خمسة آلاف دولار. أما الأموال التي تم جمعها فتذهب إلى مركز "كروسرودز" المتخصص في إعادة تأهيل المدمنين والذي أنشئ في العام 1998 في أنتيغوا إي باربودا، والذي كان إريك كلابتون يقصده حينما كان مدمنا الكحول والهيرويين. وهذه ليست المرة الأولى التي يعرض المغني البريطاني آلاته للبيع. ففي العام 1999، حصد أكثر من خمسة ملايين دولار، وفي العام 2004 جمع 7,4 ملايين دولار خصصت جميعها لمركز إعادة التأهيل نفسه. ومغني الروك الذي يبلغ اليوم الخامسة والستين من عمره، يعتبر من أكثر عازفي الغيتار براعة. وكانت مجلة "رولينغ ستون" قد توجته في العام 2004 كأحد أفضل العازفين الموسيقيين في التاريخ.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل