المحتوى الرئيسى

فرنسا: نعترف بالمجلس الوطني الانتقالي كممثل شرعي وحيد للشعب الليبي

03/10 12:47

كتب - مصطفى مخلوف:قررت فرنسا الاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي، كممثل شرعي وحيد للشعب الليبي؛ وجاء ذلك عقب الإعلان عن تأسيس المجلس في بنغازي بيوم واحد.وقالت قناة الجزيرة أن القرار جاء حسبما أعلن مكتب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، لتصبح فرنسا أول دولة في العالم تعترف رسميا بشرعية المجلس المؤقت وعدم شرعية الرئيس القذافي.من جانبها، أوردت إذاعة هولندا العالمية أن المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الفرنسية، برنار فاليرو، قال إن بلاده تدعم المجلس الوطني الانتقالي المؤقت كممثل شرعي للشعب الليبي.وأضاف فاليرو، إن فرنسا تدين استخدام القوة ضد المدنيين، وتعبر عن تعاطفها مع أهالي ضحايا المواجهات التي تشهدها ليبيا.يذكر أنه تم الإعلان السبت في بنغازي عن تشكيل المجلس الوطني الانتقالي، ويتكون من 31 عضوا، ويمثل جميع أنحاء البلاد، وبسبب الظروف الأمنية التي تعيشها البلاد تم الكشف فقط عن أسماء ثمانية أعضاء، وهم المستشار مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس، والمحامي عبد الحفيظ غوقة الناطق الرسمي للمجلس، وعبد الرحمن شلقم مندوب ليبيا في الأمم المتحدة، علي العيساوي مسئول الشئون الخارجية، محمود جبريل الذي كلف بالتفاوض مع المجتمع الدولي للاعتراف بالمجلس، عمر الحريري المسئول العسكري، المحامي فتحي تربل وسلوى العجيلي لقطاع الشباب والرياضة، والعقيد أحمد الزبير المسئول عن السجناء، ويذكر أن أحمد الزبير سجن لمدة ثلاثين عاما، وهو حفيد أحمد الشريف السنوسي، الذي قاد حركة المقاومة الليبية ضد الغزو الإيطالي بين عامي 1911 و1917، قبل أن يتنازل للملك إدريس.اقرأ أيضًا:قناة المحور تتهم القذافي بالتشويش على ارسالها

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل