المحتوى الرئيسى
alaan TV

أدريانو.. إمبراطور يتسول فرصة للعمل

03/10 09:20

ريو دي جانيرو- رغم مرور يومين على إعلان فسخ تعاقده مع نادي روما الإيطالي لكرة القدم، ما زال مستقبل المهاجم البرازيلي الشهير أدريانو غامضا حيث لم يكشف اللاعب حتى الآن عن خططه المستقبلية ولم يعلن أي ناد عن رغبته في التعاقد معه.ولم تظهر أي ردود فعل إيجابية أو حماسية من الأندية البرازيلية وغيرها تجاه أدريانو بخلاف ما كان عليه الحال في سنوات سابقة عندما كان أدريانو نجما بارزا تتمناه جميع الأندية.ولخص نادي بالميراس الحالة المتردية التي وصل إليها أدريانو من خلال رفضه الحديث عن أي تفكير في التعاقد مع اللاعب حاليا.وقال روبرتو فريتزو، نائب رئيس النادي،: "إنه لاعب رائع منحه الرب هذه الموهبة الرائعة. وللأسف، لا يمتلك اللاعب تفكيرا سليما. في فترة تألقه وبلوغه أفضل مستوياته، قدم عاما أو عامين على أعلى المستويات مع ناديه ولكنه لم يعد كذلك على الإطلاق". وفي نفس الوقت، أثار اللاعب انقساما في الرأي داخل نادي فلامنغو الذي تعاقد مؤخرا مع اللاعب البرازيلي الدولي الشهير رونالدينيو نجم برشلونة الإسباني وميلان الإيطالي سابقا.وأوضحت صحيفة "أوغلوبو" البرازيلية أن مسؤولي النادي يرغبون في التعاقد مع أدريانو /29 عاما/ لتدعيم خط هجوم الفريق بينما يعترض فاندرلي لوكسمبورغو المدير الفني للفريق على التعاقد مع اللاعب.ورفض لوكسمبورغو مناقشة فكرة ضم أدريانو تماما، وقال :"ما زال أدريانو يعاني من مشاكل طبية كما سيواجه بعض المشاكل المؤقتة مع روما، لن أسمح بهذا النقاش هنا".أما البديل الآخر الذي كان متاحا أمام أدريانو فهو نادي كورينثيانز الذي حاول التعاقد معه في نهاية العام الماضي ليكون بديلا لمواطنه رونالدو الذي أعلن اعتزاله مؤخرا.ولكن كورينثيانز تعاقد، قبل فشل مفاوضاته لضم أدريانو، مع اللاعب لييدسون الذي سجل ثمانية أهداف في آخر ست مباريات خاضها الفريق.كما أكد المدرب تيتي، المدير الفني للفريق، أنه ليس بحاجة ملحة إلى التعاقد مع أدريانو "الإمبراطور" لتدعيم هجوم الفريق.وأوضح تيتي أن لييدسون ظهر بمستوى رائع منذ انضمامه إلى الفريق ليؤكد أنه اللاعب المناسب لكورينثيانز حيث صنع الفارق.وعن أدريانو، قال تيتي إنه لاعب يمتلك موهبة كبيرة وأوضح "أتوقع أن يكرر ما قدمه في الماضي من تألق". ويعكس هذا الفتور الواضح لدى الأندية البرازيلية، تجاه التعاقد مع أدريانو، السجل الحافل بالمشاكل لهذا اللاعب الذي فشل منذ سنوات طويلة في تكرار المستوى الرائع الذي ظهر عليه قبل سنوات مع فريق انتر ميلان الإيطالي والمنتخب البرازيلي.وبلغت مشاكل أدريانو ذروتها قبل نحو عامين بعد اكتشاف تناول اللاعب للكحوليات بالإضافة إلى إدمانه السهر مما أدى لتدهور علاقته بالنادي الإيطالي الذي فسخ تعاقده في 2009 بينما ادعى اللاعب أنه لا يشعر بالارتياح والسعادة في إيطاليا.وسعى الإمبراطور للبحث عن السعادة التي ينشدها من خلال الانتقال إلى فلامنغو البرازيلي الذي فاز معه بلقب الدوري البرازيلي في 2009 قبل أن ينتقل لروما الإيطالي في حزيران/يونيو 2010 .ومنذ ذلك الحين، لم يخض أدريانو سوى ثماني مباريات مع الفريق ولم يستطع خلالها هز الشباك.وتعرض أدريانو لإصابة في الكتف خلال كانون ثان/يناير الماضي وسافر إلى ريو دي جانيرو من أجل العلاج.وبعد أيام قليلة من وصوله إلى ريو دي جانيرو، تعرض اللاعب لسحب رخصة القيادة بسبب رفضه الخضوع لاختبار الكحوليات الذي طلبته شرطة المرور والتي أكدت أنها لاحظت على اللاعب مظاهر تناوله الكحوليات خلال قيادة السيارة.وعاد أدريانو إلى روما في نهاية شباط/فبراير الماضي ولكنه لم يتقدم للفحص الطبي بعد عودته مما أثار غضب وانزعاج مسؤولي نادي روما الإيطالي.وقال جيلمار رينالدي، وكيل اللاعب، إن "الإمبراطور" لا يرغب التعجل في الإفصاح عن مستقبله.وقال أدريانو نفسه إنه كان صاحب قرار فسخ التعاقد مع روما رغبة منه في الإقامة مع طفليه أدريانو (الصغير) وماريا.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل