المحتوى الرئيسى

أعمال شغب بالمحلة تنتهي بإصابة مدير مستشفى وطرد المحافظ

03/10 01:22

كتب - حسين زكي :شهدت مدينة المحلة أحداث شغب وبلطجة وأحداث دامية بعد مقتل اثنين وطعن مدير مُستشفى المحلة العام بطعنة نافذة بالبطن.وكانت معركة بالأسلحة النارية والبيضاء قد وقعت بين عائلتي القرضاوي وشمس نتج عنها مقتل إبراهيم القرضاوي وشهرته ''كيمو صديق''.وفور نقل القتيل، بواسطة أقربائه، إلى مستشفى المحلة العام، رفضت المستشفى إسعافه لأنه فارق الحياة وهو ما زاد من غضب أسرة القتيل الذين قاموا بالتعدي على مدير المستشفى الدكتور سعد مكي بطعنة نافذة بالبطن واصابته بإصابات خطيرة وتهتُك في الأمعاء مما أدى إلى دخوله في غيبوية تامة وتم نقله على الفور لغرفة العناية المركزة.أما أسرة القتيل فقد ذهبت إلى عائلة ''شمس'' وقامت بقتل شخص من العائلة بعد ذبحه بالسيوف وإطلاق النار عليه وأشعلوا النيران في منزله ثم قاموا بإطلاق الأعيرة النارية في الهواء احتفالاً بمقتله ولترويع المواطنين.وفور سماع محافظ الغربية اللواء عبدالحميد الشناوي للواقعة قام بالتوجه إلى المستشفى.. إلا أن الأطباء قاموا بطرده وتسليم المستشفى للحاكم العسكري لحين توفير الحماية الأمنية لهم، خاصة وأنها ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها الأطباء بالتهديد بالسلاح.اقرأ أيضا:متظاهرو المحلة يقطعون خطوط السكك الحديدية

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل