المحتوى الرئيسى

في أحدث رسالة دكتوراهلجنة عليا لإدارة الأزمات وشبگة للإنذار والسيطرة

03/10 01:16

اكثر من سبع سنوات قضاها اللواء شرطة متقاعد‮ »‬يوسف احمد وصال الذي يشغل حاليا منصب سكرتير عام محافظة الجيزة في اعداد احدث رسالة دكتوراة حول مواجهة الازمات والكوارث علي المستوي القومي والدور الذي يمكن ان تلعبه وزارتا الداخلية والدفاع وباقي اجهزة الدولة‮.‬ومن المعروف ان ادارة الازمات علم له اصوله وقواعده لذا كان لابد من اللقاء مع اللواء يوسف وصال ليحدثنا عن هذا العلم وكيفية الاستفادة من رسالته خاصة في ظل الأوضاع التي نعيشها الآن‮:‬في البداية اكدان مواجهة وزارات واجهزة الدولة للازمات والكوارث لايمكن ان تعتمد علي المهارات او الخبرات الفردية فقط مهما بلغ‮ ‬قدرها اوارتفع تميزها فقد اصبحت مواجهة الازمات والكوارث علما وفنا يهدف الي التحكم في احداث مفاجئة ومواجهة آثارها ونتائجها وهو علميقوم علي الدراسة والبحث والمعرفة والتجارب المستفادة والتخطيط العلمي واستخدام البيانات والمعلومات كأساس للقرار السليم والتعامل الفوري مع الاحداث لوقف تصاعدها،‮ ‬والسيطرة عليها وتحجيمها وحرمانها من مقومات تعاظمها ومن اي روافد جديدة قد تكتسبها اثناء اندفاعها‮.‬‮< ‬هل تري ان كل وزارات الدولة مهيأة لمواجهة الكوارث ام ان هناك وزارات لديها من القدرات مايساعدها‮  ‬علي مواجهة الطواريء التي تمر بنا أكثر من‮ ‬غيرها؟ بداية يجب ان يكون لدي الوزارات ادارة لمواجهة الازمات والكوارث ولكن علي ارض الواقع اري وزارتي الداخلية والدفاع بما تمتلكان من امكانيات بشرية مدربة ووسائل متطورة يمكنهما القيام بالدور القومي المناسب في المكان والوقت المناسب في ظل التخطيط العلمي والتنسيق الجيد مع الجهات الاخري المعنية بمواجهة الازمات والكوارث وفي ضوء تحقيق متطلبات الامن القومي المصري في القرن الحادي والعشرين‮.‬‮< ‬ما أهم الكوارث والازمات التي تعرضت لها مصر في الفترة الماضية؟ بشكل علمي رصدت عددا من الكوارث التي تعرضت لها مصر علي سبيل المثال عام ‮٩٠٠٢ ‬وهي‮:‬اولا‮ : ‬الحرائق الكبري‮.. ‬فقد ساهم التقدم والرقي والتطور في كثير من امور الحياة في زيادة استخدام كثير من الادوات والمواد القابلة للاشتعال التي قد تساعد علي زيادة الحرائق‮.. ‬وتقدر خسائر الحرائق في مصر بحوالي ‮٣ ‬مليارات جنيه سنويا وقد بلغ‮ ‬عددها في عام ‮٩٠٠٢ »١٤٣.١١« ‬حريقا بزيادة نسبتها نحو ‮٧٣‬٪‮ ‬عن عام ‮٨٠٠٢‬م‮.‬ثانيا‮ : ‬حوادث الطرق حيث تمثل حوادث الطرق احدي اكبر المشكلات المزمنة في الكثير من دول العالم حيث تتسبب في مصرع مايزيد علي ‮١٠٢ ‬مليون شخص سنويا واصابة مايقرب من ‮٠٥ ‬مليونا آخرين طبقا للتقرير العلمي عن حالة السلامة علي الطرق عام ‮٩٠٠٢‬م ويتوقع التقرير ان تصبح حوادث الطرق خامس الاسباب الرئيسية للوفاة بحلول عام ‮٠٣٠٢‬م والتي من المتوقع ان تتسبب في وفاة مايقرب من ‮٢٠٤ ‬مليون شخص سنويا‮.‬ثالثا‮: ‬الاوبئة‮ : ‬انتشرت الاوبئة والامراض المعدنية في كثير من مناطق العالم بشكل‮ ‬غير مسبوق‮  ‬وهناك انواع جديدة من الامراض المعدية اصبحت تظهر بمعدل مرض جديد كل عام،‮ ‬فمنذ عقد السبعينات ظهر ‮٩٣ ‬مرضاجديدا لم يعرفها الطب من قبل مثل‮ »‬الايدز والسارس وانفلونزا الطيور وفيروس الماربدج والينا الذي يسبب التهابا حادا في المخ‮«.. ‬وفي الاعوام الخمسة الاخيرة فقط انتشر اكثر من‮٠٠١١ ‬مرض في مناطق العالم المختلفة في الربع الاخير من القرن الماضي‮.‬رابعا‮: ‬السيول اذ تتعرض مصر لسيول علي فترات متقطعة تؤر علي السكان والممتلكات والمرافق وهذا العام قامت جميع المحافظات المعرضة لحدوث سيول بها برفع درجة الاستعداد لموسم السيول بتفعيل خطط الاستعداد والطواريء واخذ التدابير والاجراءات اللازمة للحد من اخطار السيول في حال حدوثها‮.‬خامسا‮: ‬الزلازل‮ : ‬فبالرغم من ان مصر تقع خارج احزمة الزلازل،‮ ‬ولاتعتبر دولة زلزالية الا انها معرضة من وقت لآخر لبعض الزلازل متوسطة القوي‮.‬عواقب وخيمة‮< ‬هل يؤدي التراخي في مواجهة‮ ‬الازمات والكوارث الي عواقب وخيمة؟ بكل تأكيد‮.. ‬ان مفاجأة وقوع الازمات والكوارث وسرعة تأثيره السلبي علي المصالح العليا للدولة تتطلب ايجاد منظومة متكاملة تحقق سرعة ودقة اتخاذ القرارات من خلال كيانت متخصصة قادرة علي الرصد والتنبؤ والتوقع في التوقيت المناسب والحيلولة دون وقوع الازمات والكوارث والاستعداد لمواجهتها واحتوائها‮.. ‬والتقليل من آثارها من اجل تحقيق اكبر قدر من المكاسب وتقليل حجم الخسائر الناتجة‮.‬كيف نتعامل مع الكوارث ؟‮< ‬هل لديك خطوات محددة لسرعة‮ ‬التعامل مع الكوارث؟ الجزء الاكبر من رسالتي يناقش هذا الموضوع وقد توصلت الي حلول عملية من اجل سرعة المواجهة‮  ‬منها‮: ‬تشكيل لجنة قومية بالتنسيق مع ادارة الازمات بالقوات المسلحة تضم ممثلي الوزارات والجهات المعنية من ذوي الكفاءة والقدرة علي اتخاذ القرار داخل جهة عملهم وسرعة الاتصال والتنسيق مع الجهات الحكومية المختلف ومنظمات المجتمع المدني لمواجهة الازمات فور وقوعها،‮ ‬وانشاء ادارة للأزمات بالوزارات والجهات المعنية مزودة بالامكانيات الضرورية والمعلومات والبيانات والخرائط الخاصة بالمواقع المهمة التابعة للجهة ومواقع تمركز الامكانيات المتاحة واسلوب الاتصال الفوري بالقائمين علي التشغيل والاستخدام‮.‬توصيات‮< ‬اخيرا‮.. ‬ماهي اهم التوصيات التي توصلت اليها في رسالتك؟ بشكل اجمالي تم انشاء لجنة عليا لادارة الازمات والكوارث التي تحدث داخل حدود الدولة برئاسة رئيس الوزراء،‮ ‬وتحديث وتطوير انظمة المعلومات بجميع الجهات المعنية بادارة الازمات والكوارث بانشاء قواعد بيانات لهذه المعلومات تمهيدا لتكوين شبكة معلومات خاصة بالازمات والكوارث علي المستوي القومي بالتنسيق مع الهات المعنية وتحديث نظم الاتصالات وصولا لشبكة اتصالات قومية مؤمنة وفعالة تخدم نظام القيادة والسيطرة والانذار بالتنسيق مع الجهات المعنية بادارة الازمات والكوارث وانشاء وحدة تدريبية متخصصة تقوم بتدريب الكوارد علي ادارة الازمات والكوارث وخلق وعي بالازمات والكوارث لدي طلبة الجامعة والمعاهد والمدارس من خلال محاضرات توعية تقوم بها الكوادر المتخصصة بالمركز القومي لادارة الازمات والكوارث‮.‬الجدير بالذكر ان د.يوسف وصال حصل علي درة الدكتوراة بتقدير جيد جدا مع مرتبة الشرف الاولي من كلية الدفاع الوطني‮.. ‬بأكاديمية ناصر العسكرية،وقد تكونت لجنة المناقشة من‮ : ‬د‮. ‬فتحي سرور مشرفا ورئيسا،‮ ‬د.جمال الدين احمد،‮ ‬محمد محمد مصباح،احمد عبدالحليم‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل