المحتوى الرئيسى
alaan TV

حق ربناالتجاوزات المجرمة‮!‬

03/10 01:16

‮  ‬ليس من العبث ان نذكّر الناس بقيمة الدين واهميته الآن لإصلاح احوالنا‮. ‬فلم يكن هذا الفساد والضياع الذي عاشته مصر إلا نتيجة‮ ‬غياب الدين وضعف الاحساس عند القائمين علي الامر بأن الله يراهم ويراقبهم وسيعاقبهم ولو‮  ‬ان لديهم يقينا علي انهم سيقفون امام الله ليحاسبهم علي اعمالهم السوداء ربما ما فعلوها‮!‬وها نحن نعيد صياغة الدستور ولعلها فرصة العمر ان نتذكر ما نسيناه ونصلح ما افسدناه ونرد الاعتبار للدين الذي تجاهلناه‮.. ‬وعلي مدي اسبوعين في هذا المكان كنت اتحدث عن قيمة تحرير الازهر واعادة الروح لكيانه ولمكانته الدعوية واشير لأهمية استعادة الدين في مناهجنا الدراسية بعد ان مسخناه ونزعنا منه الفاعلية فضلا عن الجدوي الهائلة من استخراج كنوزه وتقديمها من خلال وسائل الاعلام لبعث مكارم الاخلاق بين الناس‮. ‬ولا يظن احد انني اريد ذلك للاسلام فقط وانما المسيحية ايضا‮. ‬فلا اختلاف ولا فرق في القيم الاساسية للرسالتين فهما من عند الله وحاشا لله ان ينزل الله من السماء للبشر اديانا تتنازع أو تتصادم‮.. ‬فهو إله واحد انزل دينا واحدا بشرائع متفاوتة علي البشرية جوهرها واحد لكل الناس في كل زمان ومكان‮ .. ‬نعم نحن نريد صياغة دين حقيقي لا ينزوي في المساجد أو الكنائس‮. ‬دين نحيا به حياة عصرية متطورة ولنتذكر ما فعله عمر بن عبدالعزيز خامس الخلفاء الراشدين في عامين من خلافته حيث عم في عهده العدل والرخاء واستعادت الامة ما كانت عليه من مكارم الاخلاق‮ .. ‬نعم المشكلة دائما كانت في ضياع الدين وغيابه عن حياة الناس‮. ‬فأذاقهم الله وبال امرهم لانهم تركوا عهده وضلوا عنه وفي القرآن الكريم يقول المولي بكل وضوح‮ »‬فمن اعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا‮« ‬وليس اكثر ضنكا مما نحن فيه الآن‮.. ‬وكم اود مثلما تشكلت لجنة من كبار الفقهاء الدستوريين لكي يراجعوا مواد الدستور لتصويبها وتنقيحها بما يحقق اهداف وتطلعات‮  ‬الامة ان تتشكل لجنة مماثلة من فقهاء وعلماء الدين ومعهم قانونيون ومثقفون ليراجعوا التجاوزات المجرمة التي تم ممارستها في مصر لطمس وتشويه الدين في حياة الناس حتي نعيد وجهه الناصع الحقيقي المليء بالخير والامان ليشرق في حياتنا‮..  ‬فهل نستفيد من الدرس ونعود باختيارنا إلي خالقنا؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل