المحتوى الرئيسى

شرف: البلاد تتعرض لفوضى منظمة وممنهجة

03/09 23:52

كتب- أيمن شعبان:قال الدكتور عصام شرف رئيس حكومة تسير الأعمال إن مصر تتعرض لشيء منظم وممنهج يقودها نحو الفوضى العارمة، التي من الممكن أن تهدد كيان الدولة.وأضاف شرف خلال حواره والدكتور يحيي الجمل نائب رئيس مجلس الوزراء، و الدكتور أحمد جمال الدين موسى وزير التعليم، واللواء منصور العيسوي، وزير الداخلية ، والدكتور سمير رضوان وزير المالة، مع الإعلامي يسري فوده بثته فضائية أون تي في مساء الأربعاء، أن الحكومة ترفع منذ بداية ولايتها شعار الحوار، وأن أكد أن ما يحدث الآن من فوضى يتخطى كافة حدود الحوار، وشدد شرف على أن أمن مصر ليس فقط حط أحمر بل" حيطة حمراء" لن يسمح لأحد بتجاوزها.وأكد شرف على أن هناك آليات واضحة لإيصال صوت الجماهير ولاستماع إليهم، مضيفا: أقول للجماهير" صدقوني احنا جينا عشانكم"، وطالب شرف الجماهير بإعطاء الفرصة المشروعة للحكومة الحالية، وحماية الثورة والالتفاف حول الشرطة لإعادة الأمن والأمان لمصر مرة أخرى.ومن جانبه أكد اللواء منصور العيسوي أن الشرطة نزلت بالفعل إلى الشارع في القاهرة والجيزة وتكثف تواجدها في الشارع، وقامت بتأمين كافة المحاور، والطرق، ومن الخميس سيكون هناك دوريات مسلحة من الأمن المركزي، بكافة الشوارع لإعادة الأمن.وحول سؤال ليسري فودة حول المراقبات التليفونية أكد العيسوي أن المراقبات التليفونية انتهت تماما، وأكد وزير الداخلية أن دور أمن الدولة في المرحلة المقبلة سيقتصر على مكافحة الإرهاب.ومن جانبه قال الدكتور سمير رضوان إن الاعتصامات الفئوية تضر بشدة بالاقتصاد القومي، وكل ما نطلبه من الجماهير هو أن تعطينا الفرصة كي نعمل ثم يحاسبونا، فميدان التحرير قائم وإذا قصرنا فليتظاهروا ضدنا.وفيما يخص البورصة المصرية قال وزير المالية، إن الوزارة في طريقها لاتخاذ مجموعة من الإجراءات بالتعاون مع هيئة الرقابة المالية لتأمين عودة البورصة، دون ان يتعرض السوق المصري لانهيار، ووجه رضوان رسالة للمستثمرين المساعدة حتى تعود البورصة للعمل.وحول ما يتعرض له ملف التعليم قال الدكتور أحمد جمال الدين، دعونا نبدأ، فالمطالبات الفئوية تعوق عملية التطوير، يجب ان نقدم مجموعة من المسائل على وجه السرعة منها ضرورة استئناف الدراسة، وخاصة في ظل التحديات الأمنية ولكن التأخير سيؤدي لمشاكل متفاقمة.وأضاف وزير التعليم هناك مبالغات في طلبات إقالة أعضاء هيئات التدريس من مناصبهم، فليس من المعقول أن نسقط رئيس جامعة أو عميد الآن، وهو بحكم القانون لديه مدة يجب أن يستمر لإنهائها، طبقا للقانون القائم.وحول موقف البورصة قال الدكتور يحيي الجمل، بداية أود أن أقول انني مؤمن بهذا الشعب العظيم ومؤمن بذكائه ومعرفته للحقاق، وأؤكد لكل الناس أن احدا لن يتمكن من الضحك على هذا الشعب، الذي لا يصدق إلا ما يجب تصديقه، لكن واضح أن هناك شئ ممنهج مخطط أسميه "ثورة مضادة" ربما تكون عند مجموعة قليلة من الناس، أعتقد أنها تعمل لحساب عقليات متخلفة، والقوى التي تريد أن تمزق مصر.وأضاف الجمل : لا يجب ترك الثورة المضادة هكذا ولكن يجب أن يضرب على يديها، ولا  ترك، ولو استدعى الأمر للنزول إلى الشارع ومواجهة تلك الفوضى، فلن نتردد، وحول عودة البورصة أكد الجمل أن البورصة ستعود في أقرب وقت، وأن الاقتصاد المصري سيستعين عافيته، وأقول للجميع" اشتغلوا وراقبوا، وحاسبوا،  ثم اطلبوا".اقرأ أيضا:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل