المحتوى الرئيسى

النيابة تبدأ تحقيقات موسعة في أحداث كنيسة قرية صول وفتنة المقطم و الدويقة

03/09 22:57

البديل – وكالات : أعلن المستشار عادل السعيد المتحدث باسم النيابة العامة مساء اليوم أن النيابة فتحت تحقيقات موسعة في الاشتباكات الطائفية التي شهدتها قرية صول بمنطقة أطفيح بمحافظة حلوان مؤخرا. وأشار السعيد في بيان صحافي إلى أن النيابة استمعت إلى أقوال مأمور مركز شرطة أطفيح وضابط المباحث وأنها تواصل استكمال التحقيق بسؤال أي من الشهود أو المتهمين حال تقديمهم لها من أجهزة الشرطة. وأوضح إن المحضر الذي ورد للنيابة العامة من الشرطة تضمن أن سبب الأحداث التي وقعت بتلك القرية سببها خلافات سابقة بين أهاليها ترجع إلى عام 1999 أدت إلى توتر العلاقات بين المسلمين والمسيحيين فيها. وأضاف أن تلك الخلافات كانت تتجدد على فترات مختلفة آخرها كان الاثنين الماضي بسبب علاقة بين شاب مسيحي وامرأة مسلمة اشتعلت على أثرها حالة الاحتقان وترتب عليها وقوع اشتباكات انتهت بقتل والد الفتاة وأحد أهالي القرية من المسلمين.وأشار إلى أنه قام على اثر ذلك تجمهر نتج عنه إحراق كنيسة (الشهيدين) وهدمها مبينا أن الأوضاع الحالية حالت دون قيام الشرطة بالمعاينة وتحديد الأشخاص مرتكبي واقعتي الحريق والهدم. وكانت الأنباء قد أكدت اليوم عودة الحياة إلى طبيعتها في تلك القرية وعودة جميع سكانها من المسيحيين ما عدا ثلاثة عائلات وذلك وسط تأمين القرية بالكامل من جانب الجيش الذي تعهد بإعادة بناء الكنيسة في نفس موقعها ومساحتها. على صعيد متصل أعلن المتحدث باسم النيابة العامة أيضا عن بدء تحقيقات موسعة بشأن اشتباكات طائفية بين مسلمين ومسيحيين شهدتها مناطق المقطم والدويقة ومنشأة ناصر شرقي القاهرة أمس منوها بانتقال فريق من محققي النيابة إلى تلك المناطق للوقوف على حقيقة الأحداث وتحديد مرتكبيها لاستجوابهم عند ضبطهم وتقديمهم للنيابة العامة.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل