المحتوى الرئيسى
alaan TV

مقتل محتج يقوي عزم المعارضة في اليمن..

03/09 21:29

صنعاء (رويترز) - قال انصار المعارضة في اليمن يوم الاربعاء ان مقتل محتج مناهض للحكومة شدد موقفهم من حكم الرئيس اليمني علي عبد الله صالح المستمر منذ 32 عاما متعهدين باستمرار الاحتجاجات في مواجهة العنف.وقال شهود عيان ان عبد الله حميد علي (28 عاما) اصيب بطلق ناري في رأسه في وقت متأخر يوم الثلاثاء بعدما اطلق أفراد الشرطة والامن النار على مجموعة كانت تقيم خياما امام جامعة صنعاء وهي منطقة اصبحت بؤرة للاضطرابات المدنية.وقال رأفت باجي وهو من بين زهاء 80 شخصا اصيبوا في الهجوم "هاجمونا ببنادقهم وهراواتهم وبدأوا يطلقون النار."وانحت وكالة سبأ الرسمية للانباء باللائمة في اطلاق النار على مسلحين مرتبطين بزعيم قبلي وقالت ان الشرطة تتعقب الجناة. ورفضت شخصيات معارضة هذه الرواية وقالت ان الهجوم يكشف عن ان صالح يشعر باليأس.وقال محمد قحطان المتحدث باسم اللقاء المشترك وهو مظلة لاحزاب المعارضة ان هذه الهجمات تشير الى بداية تفكك النظام في مواجهة ثورة الشباب.وشهد اليمن في الاسابيع الاخيرة موجة احتجاجات تستلهم انتفاضتي مصر وتونس.وقتل ما يقرب من 30 شخصا في الاحتجاجات وحذر محللون من ان الموقف قد يتدهور سريعا.وقال تيودور كاراسيك وهو محلل امني في مجموعة انيجما ومقرها دبي "هذا مؤشر اخر الى تصاعد العنف في اليمن مع استمرار الاحتجاجات."واضاف "اليمن يتبع النموذج الليبي من حيث ان هذا يقوم على القبلية... أما في مصر فكان مدنيا."وكان صالح يسعى حاهدا لاعادة النظام في اليمن حتى قبل احتجاجات هذا العام اذ كان يتصدى لحركات تمرد في الشمال والجنوب ويساعد الولايات المتحدة في الوقت نفسه في مكافحة جناح لتنظيم القاعدة ينشط في اليمن.وعرض صالح تشكيل ما سماه حكومة وحدة وطنية لكنه رفض الاستجابة لمطلب عزل اقاربه من الاجهزة الامنية او التنحي قبل انتهاء ولايته في 2013.وانتشرت سيارات الشرطة والعربات المدرعة التي تحمل جنودا مسلحين ومدافع مياه في انحاء العاصمة يوم الثلاثاء وواصلت تطويق المنطقة التي يتجمع فيها المحتجون.وقال محمد الشريف وهو احد النشطاء المعتصمين في منطقة الاحتجاجات " الموقف لا يزال متوترا ونتوقع مزيدا من الهجمات."وقال علي عمراني وهو زعيم قبلي كبير كان حليفا لصالح حتى هذا الشهر ان الهجوم عند الجامعة يوم الثلاثاء ليس من شأنه سوى أن يشدد المشاعر المناهضة لصالح.واضاف ان الرئيس يمكنه أن يرحل أو يستمر في اراقة الدماء معبرا عن امله في ان يجنب صالح اليمن مزيدا من الماسي بعد عقود من الصراعات الدموية التي كان يمكن تجنب أغلبها.(شارك في التغطية محمد صدام واريكا سولومون في دبي)من خالد يعقوب عويس ومحمد الغباري

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل