المحتوى الرئيسى

''تقصي الحقائق'' تنفي ما نُشر حول مسئولية مبارك عن الانفلات الأمني

03/09 22:32

القاهرة - أ ش أنفت لجنة التحقيق وتقصي الحقائق في أحداث ثورة 25 يناير، ما نشرته إحدى الصحف اليومية في عددها الصادر - الأربعاء، والذي تضمن تقريراً حمل معلومات بشأن تحديد المسئولية في وقائع الاعتداء على المُتظاهرين والانفلات الأمني في التقرير النهائي للجنة والمُزمع تقديمه للنائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود، وأشارت اللجنة إلى عدم صدور أي تصريحات عنها.وكانت الصحيفة قد أشارت في تقريرها الإخباري إلى أن اللجنة بصدد تقديم تقريرها النهائي للنائب العام، وأنه تضمن معلومات تُفيد مسئولية عدد من القيادات السابقة، ابتداء من الرئيس السابق حسني مبارك، مروراً بنجله جمال، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، ومجموعة من القيادات العليا للحزب الوطني، انتهاء بالقيادات الوسطى في وزارة الداخلية، في أحداث الانفلات الأمني وإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين خلال الثورة.اقرأ أيضا:القوات المسلحة تنفى ما تردد عن تمديد ساعات حظر التجوال‏النيابة تبدأ تحقيقاتها في الأحداث الطائفية بالمقطم والدويقة 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل